تركيا تعدل الدستور لتشديد إغلاق الأحزاب
آخر تحديث: 2001/1/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/10/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/1/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/10/14 هـ

تركيا تعدل الدستور لتشديد إغلاق الأحزاب

بولنت أجاويد
تعكف لجنة دستورية في البرلمان التركي على دراسة مشروع تعديل للدستور أيده أحزاب الائتلاف الحكومي الثلاثة، يجعل من إغلاق أي حزب سياسي أكثر صعوبة.

ويأمل رئيس الوزراء التركي بولنت أجاويد أن تتمكن الحكومة من وضع اللمسات الأخيرة على التعديل الجديد في غضون الأيام القليلة القادمة.

وقال أجاويد لأعضاء حزب الشعب الديمقراطي الذي يتزعمه إن التجارب السابقة من إغلاق الأحزاب لم تحدث أثرا رادعا، لذا "نأمل أن يكون ذلك أكثر ديمقراطية وتأثيرا".

ويحتاج التعديل الدستوري لإقراره من قبل البرلمان إلى الموافقة عليه في جلستين بعد أن تقره اللجنة الدستورية للبرلمان.

ويعتبر مشروع التعديل على صلة مباشرة بقضية حزب الفضيلة الإسلامي المعارض، الذي كانت محكمة دستورية تركية أجلت الشهر الماضي النظر في حظره دون أن تحدد موعدا لاستئناف القضية. وفي حال المصادقة على التعديل الدستوري قبيل استئناف القضية، فإن فرص إغلاق الحزب ستصبح ضئيلة.

وكانت محاولات حظر حزب الفضيلة قد أثارت قلق الدوائر السياسية والأسواق المالية في البلاد، إذ في حال حدوث ذلك ستأمر المحكمة بطرد نواب الحزب البالغ عددهم 103 من البرلمان، وسيؤدي ذلك إلى إجراء انتخابات تكميلية.

وقد يؤدي كذلك إلى إرباك توازن أكثر الحكومات التركية استقرارا منذ سنوات، كما يهدد برنامج الإنعاش الاقتصادي الذي يدعمه صندوق النقد الدولي.

المصدر : رويترز