قال مسؤولون صينيون إن 22 شخصا قتلوا في حادثي تحطم طائرتين تابعتين لسلاح الجو الصيني كانتا قد سقطتا في أوقات مختلفة وسط الصين في الرابع من هذا الشهر. وأكد المسؤولون أن سقوط الطائرتين لم ينجم عن اصطدام مباشر لكنهما سقطتا قرب مطار كايفيتغ وسط ولاية هينان. وأدى الحادث إلى مقتل ستة مدنيين على الأرض وطاقما الطائرتين البالغ عددهم 17 شخصا.

وأشار المسؤولون إلى أن الطائرتين المنكوبتين كانتا تستخدمان للتدريب العسكري. ولم يستبعدوا حدوث خلل فيهما أثناء الطيران. بيد أن مركز المعلومات لحقوق الإنسان والديمقراطية، الذي يتخذ من هونغ كونغ مقرا له، قال إن إحدى الطائرتين كانت تستخدم لنقل الأشخاص, وأن الحكومة الصينية منعت نشر أنباء عن الحادث في حينه. وذكر المركز إن الطائرة الثانية سقطت بعد عشر دقائق من سقوط الأولى.   

المصدر : وكالات