مقتل أربعة في هجوم على قرية في سريلانكا
آخر تحديث: 2000/12/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/12 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: وزارة الداخلية الإسبانية تسيطر على الشرطة الكاتالونية
آخر تحديث: 2000/12/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/12 هـ

مقتل أربعة في هجوم على قرية في سريلانكا

قال متحدث عسكري سريلانكي إن أربعة مدنيين قتلوا عندما شن مسلحون يعتقد أنهم من مقاتلي نمور التاميل هجوما على قرية صغيرة شرق سريلانكا.

وقال الناطق "إن نحوا من عشرين شخصا ألقوا قنبلة على أحد المنازل مما تسبب في مقتل رجلين وامرأة وطفل". وأضاف أن قوات الشرطة طاردت المهاجمين في منطقة أدغال عند مشارف قرية سمهاليز القريبة من وليكاندا التي تبعد 200 كم شمال شرقي العاصمة كولومبو.

وقالت الشرطة إن التحقيق حول العملية لا زال جاريا، مضيفة أن المهاجمين ربما أرادوا استهداف مركز حراسة قريب ولكنهم أخطؤوا الهدف.

وكان أربعة أشخاص قد قتلوا وجرح 22 آخرون عندما انفجر لغم قرب حافلة في شرق البلاد أمس.

وتحوم الشبهات حول نمور التاميل في تفجير حافلة عسكرية شمال سريلانكا يوم 30 نوفمبر/ تشرين الثاني تسبب في مقتل ثمانية جنود. وتشك السلطات كذلك في أن مقاتلين نمور التاميل مسؤولون أيضا عن هجوم على حافلة مدنية شمال شرق البلاد -بعد يومين من الهجوم على الحافلة العسكرية- تسبب في مقتل سبعة مدنيين.

وشنت القوات السريلانكية هجوما الثلاثاء الماضي على معاقل مقاتلي جبهة نمور تحرير التاميل (إيلام) في شبه جزيرة جفنا وتمكنت من السيطرة على جزء من طريق رئيسي. وقال الجيش إنه قتل في الهجوم ثلاثين من المقاتلين.

وتصاعدت أعمال العنف في سريلانكا منذ العرض الذي أعلن عنه زعيم جبهة نمور التاميل فيلوبيلاي برابهاكاران نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي والذي يدعو فيه إلى إجراء مباحثات سلام مع الحكومة دون شروط مسبقة.

ولم تتجاوب الحكومة حتى الآن مع العرض وقالت إنها تريد التأكد من جديته.

الجدير بالذكر أن الجبهة تقاتل منذ عام 1983 للحصول على دولة مستقلة لأقلية التاميل في شمال وشرق البلاد. وقتل في الصراع أكثر من 61 ألف شخص.

المصدر : وكالات