أعلنت شركة روسية أنها نجحت في اختبار غواصة نووية روسية جديدة في البحر الأبيض. وأضافت الشركة أن اختبار تشغيل الغواصة "شيتا" على مدى أسبوعين متتالين بأنظمتها التقنية لتأمين المفاعلات النووية وأنظمتها الدفاعية والملاحية أثبت اكتمال الاستعدادات لوضع الغواصة في الخدمة الفعلية.

وقال المتحدث باسم شركة سيفماش بريدبيرياتيه المنفذة للمشروع إن "شيتا" ستنضم مطلع السنة المقبلة للأسطول الروسي في الشمال.

ويبلغ وزن الغواصة شيتا نحو 12800 طن، وهي مزودة بثمانية وعشرين صاروخاً قادرة على حمل رؤوس نووية، ويبلغ مداها ثلاثة آلاف كيلو متر. ويمكن للغواصة شيتا الغوص حتى عمق 600 متر تحت سطح البحر وأن تحمل طاقما مؤلفاً من 60 شخصا.

وكانت روسيا شهدت أسوأ كارثة بحرية منذ 11 عاما عندما غرقت الغواصة النووية كورسك التي كانت تعد من أكبر وأحدث الغواصات الروسية. وقد غرقت كورسك في بحر بارنتس في شهر أغسطس/آب الماضي مما أسفر عن مصرع 116 بحارا.

المصدر : الفرنسية