غينيا: مقتل أربعة آلاف لاجئ في ثلاثة أشهر
آخر تحديث: 2000/12/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2000/12/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/29 هـ

غينيا: مقتل أربعة آلاف لاجئ في ثلاثة أشهر

قالت مصادر المعارضة في غينيا إن أربعة آلاف مدني غالبيتهم من اللاجئين قتلوا في الأشهر الثلاثة الماضية في أعمال عنف بين قوات الحكومة ومتمردين مدعومين من دول مجاورة.

وتشهد مناطق جنوب شرق وجنوب غرب غينيا منذ الأول من سبتمبر/ أيلول معارك عنيفة بين الجيش الغيني وقوات المتمردين المدعومة من ليبيريا.

ودان الأمين العام للاتحاد العام للتقدم المعارض في غينيا جان ماري دوري "المجازر التي ارتكبت بحق المدنيين"، وأوضح أن المدنيين في هاتين المنطقتين سقطوا "ضحايا مجازر حقيقية".

وحمل دوري مهاجمين لم يسمهم مسؤولية هذه المجازر وقال إنهم قدموا من وراء الحدود. كما حمل الجنود الغينيين ومقاتلي الحركة الموحدة لتحرير ليبيريا مسؤولية قتل المدنيين.

وكانت مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة قد عبرت عن قلقها من تدهور الأوضاع في مناطق القتال التي يعيش فيها نحو 400 ألف لاجئ من الجارتين ليبيريا وسيراليون.

وتتهم الحكومة الغينية كلا من ليبيريا وبوركينا فاسو ومتمردي الجبهة الثورية الموحدة في سيراليون بالسعي لزعزعة استقرار البلاد، غير أن هذه الأطراف تنفي تورطها في الحرب.

يذكر أن ليبيريا وغينيا تتبادلان الاتهامات بإيواء كل منهما عناصر متمردة من الطرف الآخر.

المصدر : الفرنسية