ناقلة نفط تنقلب في مياه البلطيق
آخر تحديث: 2000/12/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2000/12/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/28 هـ

ناقلة نفط تنقلب في مياه البلطيق

السفينة منقلبة على ظهرها

انقلبت سفينة شحن ألمانية كانت تحمل 260 طنا من النفط في مياه البلطيق، غير أن بحارتها الأحد عشر نجوا جميعا ولم يصب أحد منهم بأي أذى. وذكرت سلطات حرس السواحل الفنلندية أن السفينة ربما تكون منارتها قد عطبت جراء الانقلاب.

وغادر عشرة من البحارة السفينة (جانرا) المهددة بالغرق عن طريق قوارب الإنقاذ، ونقلوا بسهولة إلى زوارق الطوارئ التابعة لحرس السواحل، بينما كان القبطان آخر شخص يغادر السفينة حيث سحب من أحد جوانبها بعد أكثر من ساعة من إنقاذ زملائه.

وقال منسق عملية الإنقاذ إن الباخرة التي تزن 5200 طن شوهدت من مؤخرتها تنجرف على سطح الماء على بعد ستين كلم جنوب جزيرة آلاند في بحر البلطيق. ومن المحتمل أن تكون منارتها البالغ طولها عشرين مترا قد انفصلت عنها لأنها لم تعد تظهر.

وتحاول فرق مشتركة من حرس السواحل الفنلنديين والسويديين متابعة السفينة على أمل ربطها وسحبها نحو المياه الضحلة لإنقاذها من الغرق.

وأضاف المنسق أن سلطات حرس السواحل لم تتحدث بعد إلى البحارة لمعرفة ما حدث بالضبط.

دورة للسواحل تقترب من السفينة المنقلبة

وكانت السفينة متجهة من فنلندا إلى ألمانيا وهي تحمل 230 طنا من النفط الخام الثقيل و30 طنا من النفط الخفيف بالإضافة إلى بعض المنتجات الورقية.

وأضاف المسؤول الفنلندي أن تسربا يسيرا للنفط بدأ يظهر إلا أنه ما زال محدودا ولا يشكل أي خطورة. وأوضح المسؤول أن الرؤية أثناء وقوع الحادث لم تكن كافية بسبب المطر والثلج المتساقط بينما كانت الرياح خفيفة.

المصدر : رويترز