رايس أول مستشارة سوداء للأمن القومي
آخر تحديث: 2000/12/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2000/12/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/23 هـ

رايس أول مستشارة سوداء للأمن القومي

بوش بجوار رايس

عين الرئيس الأميركي المنتخب جورج بوش كوندوليزا رايس مستشارة للأمن القومي في البيت الأبيض لتكون أول امرأة أميركية من أصل أفريقي في هذا المنصب.

ورايس كانت مختصة في الشؤون الروسية بمجلس الأمن القومي خلال فترة رئاسة جورج بوش الأب قبل عشر سنوات، ولعبت دورا استشاريا أساسيا خلال الحملة الانتخابية لجورج بوش الابن.

وأكد بوش ثقته في آراء رايس وقال إن "أميركا سوف تجد فيها شخصاً حكيماً".

وتبلغ رايس من العمر 46 عاما، وهي أستاذة بجامعة ستانفورد في كاليفورنيا وعضو بمجلس العلاقات الدولية وهو معهد أبحاث خاص حول السياسة الخارجية مقره في نيويورك. وقد ساهمت في وضع صيغة لنظام الدفاع المضاد للصواريخ بحيث يكون واسعا بما فيه الكفاية لحماية الولايات المتحدة وحلفائها.

وكانت رايس قد أثارت جدلا في أكتوبر/تشرين الأول عندما أعلنت أن بوش يعتزم بعد انتخابه رئيسا سحب الجنود الأميركيين من البلقان في إطار ما اعتبرته "تقوزيعا جديدا للعمل" مع الأوروبيين.

كما عين بوش أيضاً آل غونزاليس مستشارا للبيت الأبيض وهو قاض من أصول لاتينية في محكمة تكساس العليا.

وجاءت هذه التعيينات قبيل لقاءات لبوش على مدى يومين مع الرئيس الأميركي ونائبه آل غور وزعماء في الكونغرس.

المصدر : وكالات