البابا التقى هايدر والطليان يحتجون
آخر تحديث: 2000/12/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2000/12/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/21 هـ

البابا التقى هايدر والطليان يحتجون

يورغ هايدر والبابا
سلم البابا يوحنا بولص الثاني الزعيم النمساوي اليميني يورغ هايدر رسالة بمناسبة اليوم العالمي للسلام تدين العنصرية وسياسة الكره للأجانب، وذلك لدى اجتماعه معه في الفاتيكان. وشهدت شوارع روما احتجاجات على الزيارة.

وكان هايدر قد التقى البابا مع أعضاء وفد يضم 250 شخصية، وقدم شجرة عيد الميلاد من مقاطعة كارينثيا التي يحكمها هايدر هدية للبابا وضعت في ميدان القديس بطرس.

وينظر بعض المحللين إلى توقيت إعلان رسالة السلام مع زيارة هايدر على أنها توبيخ للزعيم النمساوي، الذي طالما تعرض لانتقادات بسبب تعاطفه مع الزعيم الألماني هتلر والنازيين وكراهيته للأجانب. لكن الفاتيكان شدد على أن توقيت الرسالة كان مجرد صدفة.

وقال جوكوم نافارو فالس المتحدث باسم الفاتيكان إن البابا رحب بالسياسي النمساوي وقبل هدية شجرة عيد الميلاد على أنها رمز ديني.

وتشكل الزيارة صفعة دبلوماسية للسياسات الإيطالية بشأن الهجرة واحتجاجها على قرار البابا استقبال هايدر.

ودافع الرجل الثاني في الفاتيكان الكاردينال أنغلو سودانو عن لقاء هايدر وقال "إن الناس دائما يستحقون الاحترام، يجب أن نفرق بين الخطأ والذي يخطئ".

من ناحية أخرى قام رجال الأعمال اليهود بإطفاء أنوار محلاتهم التجارية في روما احتجاجا على الزيارة، وعندما سئل هايدر عن ذلك أجاب"إذا أرادوا أن يوفروا الكهرباء فهذه تجارتهم".

كما تظاهر آلاف من الطلاب واليساريين في شوارع روما، وهم يرددون أن الزيارة "استفزاز وإساءة لتاريخ المدينة". وطالبوا البابا برد شجرة عيد الميلاد التي قدمها هايدر، واستبدالها بشجرة عيد ميلاد (ضد الفاشية).

المصدر : وكالات