محمد خاتمي
أكد الرئيس الإيراني محمد خاتمي أن القوات المسلحة الإيرانية لا تشكل أي خطر على الدول المجاورة الأخرى، غير أنه أشار إلى ضرورة الدفاع عن المصالح الوطنية وتحديث القوات المسلحة. 

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن الرئيس خاتمي قوله في خطاب ألقاه أمام ضباط سلاح الجو إن وجود إيران قوية يسهم في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة.

يذكر أن إيران تخضع -منذ قيام الثورة الإسلامية عام 1979- إلى حظر غربي على نقل التكنولوجيا المتقدمة ومن بينها المعدات العسكرية. وتسعى منذ نهاية حربها مع العراق عام 1988 إلى الحصول على التقنيات الحديثة خصوصا في المجال العسكري، ووقعت في عهد الرئيس السابق علي أكبر هاشمي رفسنجاني على عقود عسكرية مهمة مع روسيا والصين وكوريا الشمالية.

يشار إلى أن الجيش الإيراني مزود أساسا بمعدات أميركية الصنع تم شراؤها في عهد الشاه في السبعينات. كما أن سلاح الجو الإيراني مزود بأنواع مختلفة من المقاتلات منها أف-14 وأف-4 وأف-5 الأميركية الصنع، إضافة إلى مقاتلات سوخوي وميغ روسية الصنع.

وكان وزير الدفاع الإيراني قد صرح في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي أن إيران وصلت إلى حد الاكتفاء الذاتي في إنتاج غالبية المعدات العسكرية التي تحتاجها البلاد.

وأثناء المناورات الجوية الإيرانية التي أجريت في نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي في الخليج العربي، أعلنت إيران أنها اختبرت صاروخا مضادا للسفن من صنع محلي.

وكانت الولايات المتحدة طلبت من روسيا الأسبوع الماضي التراجع عن قرارها باستئناف التعاون العسكري مع إيران، بعد إعلان موسكو انسحابها من اتفاق روسي أميركي حول حظر مبيعات الأسلحة التقليدية إلى إيران أبرم عام 1995.

وأشارت واشنطن إلى أنها قد تدرس فرض عقوبات على الشركات الروسية التي تزود إيران بالأسلحة.

حظر صحيفة واسعة الانتشار
على صعيد آخر ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية أن القضاء الإيراني حظر اليوم توزيع صحيفة "همشهري" المعتدلة خارج حدود العاصمة طهران.

فقد أصدرت محكمة المطبوعات قرارا يقضي بمنع توزيع الصحيفة خارج حدود العاصمة.

وتصدر بلدية طهران هذه الصحيفة الواسعة الانتشار التي أسسها رئيس البلدية السابق غلام حسن كرباستشي. وقد أصبحت مؤخرا منبرا لكتاب مقربين من الرئيس الإصلاحي محمد خاتمي، لا سيما بعد حظر صدور عدد كبير من الصحف والمنشورات الإصلاحية في أبريل/ نيسان الماضي.

تجدر الإشارة إلى أن صحيفة همشهري تطبع 460 ألف نسخة وتوزع في جميع أنحاء إيران.

المصدر : وكالات