أعلن رئيس وزراء المجر فيكتور أوربان تنظيم استفتاء بشأن عدد المهاجرين الذين يتعين على بلاده قبولهم وفق خطة الاتحاد الأوروبي، واعتبر أن بروكسل لا يحق لها "إعادة رسم هوية أوروبا الثقافية والدينية".

وأوضح أوربان -في مؤتمر صحفي الأربعاء- أن الاستفتاء سيسأل الناخبين "هل تريدون أن يفرض الاتحاد الأوروبي النقل الإلزامي للمواطنين غير المجريين إلى المجر دون موافقة البرلمان المجري؟" ولم يكشف عن تاريخ الاستفتاء.

واعتبر أوربان التصويت بـ"لا" في الاستفتاء، تصويتا على "استقلالية" المجر، ودعا دول الاتحاد الأخرى للقيام بالخطوة نفسها وتنظيم استفتاء مماثل.

وأشار إلى أن "تطبيق توزيع اللاجئين على دول الاتحاد بنظام الحصص، سيعيد تشكيل التكوين العرقي والثقافي والديني لأوروبا"، لافتا إلى أن حكومة بلاده "ترى أنه ليس من صلاحية أية هيئة أوروبية اتخاذ مثل هذا القرار، وأن اتخاذه دون الرجوع لمواطني الاتحاد، إساءة لاستخدام السلطة".

وصوتت حكومة أوربان ضد الخطة الأوروبية لتوزيع 160 ألف مهاجر على الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ضمن نظام حصص.

وفي ديسمبر/كانون الأول انضمت المجر إلى سلوفاكيا في التقدم بشكوى قانونية ضد الخطة التي تقضي باستقبال المجر 2300 مهاجر.

ويتبنى أوربان سياسة الإقصاء الشامل للاجئين، وتصاحبها حملات معادية للأجانب. وأقامت المجر سياجا على طول حدودها مع كل من صربيا وكرواتيا لمنع تدفق اللاجئين من هاتين الدولتين إليها.

المصدر : وكالات