مهاجرون يرفضون اللجوء لإستونيا
آخر تحديث: 2015/12/23 الساعة 10:57 (مكة المكرمة) الموافق 1437/3/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/12/23 الساعة 10:57 (مكة المكرمة) الموافق 1437/3/13 هـ

مهاجرون يرفضون اللجوء لإستونيا

خفر السواحل الإيطالي يقدم المساعدة للاجئات من أفريقيا بعد إنقاذهن في المتوسط (رويترز-أرشيف)
خفر السواحل الإيطالي يقدم المساعدة للاجئات من أفريقيا بعد إنقاذهن في المتوسط (رويترز-أرشيف)

شكت سلطات جمهورية إستونيا الواقعة على بحر البلطيق من امتناع اللاجئين الذين أتاح لها الاتحاد الأوروبي استيعابهم ضمن مبدأ توزيع الحصص الإلزامي، عن اللجوء إليها رغم سعيها لذلك.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المتحدثة باسم الداخلية الإستونية ميري كلوبتس أن بلادها لم تستضف حتى الآن أي شخص، مضيفة أن "ضابط ارتباط إستونيا موجود منذ نوفمبر/تشرين الثاني في إيطاليا للعثور على لاجئين يرغبون في الانتقال للإقامة في هذا البلد، ولكن جهوده لم تتكلل حتى الآن بأي نجاح".

وبموجب البرنامج الأوروبي المقرر في سبتمبر/أيلول الماضي لتوزيع 160 ألف لاجئ، فإن حصة إستونيا -الدولة البلطيقية البالغ عدد سكانها 1.3 مليون نسمة- هي 550 لاجئا.

ويقول وزير الداخلية الإستوني هانو بيفكور إن غالبية اللاجئين الذين وصلوا من خارج الاتحاد الأوروبي إلى إيطاليا واليونان، يريدون الانتقال إلى ألمانيا أو السويد.

وأشار بيفكور عبر تلفزيون "إي آر آر" إلى أنه "منذ إطلاق البرنامج كان واضحا أن أيا من اللاجئين لا يريد المجيء إلى إستونيا".

إنقاذ لاجئين
في السياق ذاته، أفاد خفر السواحل الإيطالي بأن وحداته أنقذت أمس الثلاثاء 650 لاجئا كانوا يبحرون على متن قوارب متهالكة في مياه المتوسط باتجاه سواحل أوروبا رغم الطقس السيئ.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن خفر السواحل الإيطالي أنقذ 360 شخصا انطلقوا من سواحل ليبيا على متن ثلاثة قوارب مطاطية، في حين أنقذ مركب تملكه منظمة أطباء بلا حدود 96 مهاجرا ثم 95 آخرين كانوا يبحرون على متن زورقين متهالكين.

المصدر : وكالات

التعليقات