أونروا تدين "دون تحفظ" قتل متظاهري غزة
آخر تحديث: 2018/5/15 الساعة 14:06 (مكة المكرمة) الموافق 1439/8/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/5/15 الساعة 14:06 (مكة المكرمة) الموافق 1439/8/29 هـ

أونروا تدين "دون تحفظ" قتل متظاهري غزة

59 فلسطينيا -بينهم ثمانية أطفال- قتلتهم إسرائيل يوم أمس بالرصاص الحي (رويترز)
59 فلسطينيا -بينهم ثمانية أطفال- قتلتهم إسرائيل يوم أمس بالرصاص الحي (رويترز)

عبّرت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) عن استيائها لقتل وجرح مئات المدنيين يوم أمس في قطاع غزة، ومن ضمنهم أطفال.

ودان المتحدث باسم "أونروا" سامي مشعشع -في بيان صحفي- دون تحفظ الاستخدام الإسرائيلي المفرط للقوة ضد المتظاهرين الذين يتمتعون بالحق في التجمع السلمي والتعبير السلمي عن الرأي.

وقالت أونروا إن السكان في قطاع غزة قد تعرضوا لعواقب نزاعات مسلحة متكررة وحصار خانق على مدار العقد الماضي.

وأوضحت أن أعمال العنف والخسائر في الأرواح ستضيف فصلا آخر من الصدمة على وضع لا يمكن الدفاع عنه.

وأشار مشعشع إلى أن أونروا تشعر بالقلق إثر التطورات الحالية وما يترتب عليها بحق لاجئي فلسطين الذين يشكلون أكثر من 70% من سكان غزة.

وقد استشهد أمس ما لا يقل عن 59 فلسطينيا -بينهم ثمانية أطفال- بالرصاص الحي، وهو أكبر عدد من الشهداء في يوم واحد منذ انطلاق مسيرات العودة يوم 30 مارس/آذار الماضي.

وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية أن من بين الإصابات 225 طفلا و79 سيدة.

وكان عشرات الآلاف من الفلسطينيين قد احتشدوا أمس الاثنين على الحدود -خاصة شرقي غزة- في الذكرى السبعين لنكبة فلسطين وفي إطار ما سمي "يوم العبور"، ووقعت مواجهات في بعض النقاط عندما حاول شبان فلسطينيون اختراق السياج الحدودي.

ورد جنود الاحتلال بقنص المتظاهرين بالرصاص الحي، مما أسفر عن عدد كبير من الإصابات. وقال مراسل الجزيرة إن قوات الاحتلال كانت لديها تعليمات بمواجهة المحتجين بالرصاص الحي لمنعهم من عبور الحدود.

المصدر : الجزيرة