الكنيست يقر قانونا لنزع الجنسية عن فلسطينيي 48
آخر تحديث: 2017/3/8 الساعة 14:37 (مكة المكرمة) الموافق 1438/6/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/3/8 الساعة 14:37 (مكة المكرمة) الموافق 1438/6/10 هـ

الكنيست يقر قانونا لنزع الجنسية عن فلسطينيي 48

الكنيست أقر القانون بأغلبية 51 عضوا مقابل 17 (رويترز)
الكنيست أقر القانون بأغلبية 51 عضوا مقابل 17 (رويترز)

تناولت الصحافة الإسرائيلية القانون الذي أقره الكنيست (البرلمان) بمنح وزير الداخلية صلاحية نزع مواطنة فلسطينيي الخط الأخضر المقيمين بالخارج، وسحب جنسيتهم دون السماح لهم بالاعتراض القضائي عبر المثول أمام القضاء، ما أثار انتقادات حقوقية.

وذكر "يهوناتان ليس" مراسل صحيفة هآرتس أن القانون -الذي أقر بأغلبية 51 عضوا ومعارضة 17- يسمح للمحاكم الإسرائيلية بمنع أي مشتبه فيه بقضايا أمنية يقيم بالخارج من دخول إسرائيل، للاعتراض على سحب جنسيته.

ونقل عن دافيد أمسلام -(من حزب الليكود) رئيس لجنة الداخلية بالكنيست- أن القانون معد لحالات مثل وضع عزمي بشارة عضو الكنيست السابق الذي غادر إسرائيل قبل سنوات "ويضر بأمنها عبر تجوله حول العالم ولا تستطيع محاكمته وما زال يتمتع بجنسيتها".

لكن وزير الداخلية آرييه درعي (من حزب شاس) اعتبر أن القانون لمواجهة ظاهرة خروج فلسطينيي الخط الأخضر (العرب الإسرائيليين) للقتال بصفوف المنظمات المعادية وتنظيم الدولة الإسلامية "الساعية للقضاء على إسرائيل" ويوجدون في سوريا والعراق وليبيا.

من جانبه، انتقد دوف حنين (عضو الكنيست من القائمة المشتركة) القانون واعتبره يؤسس لمنظومة إشكالية تمنع إنسانا من دخول البلاد للمشاركة بنقاش يتضمن نزع جنسيته، وحرمانه من مواطنته، مستبعدا وجود مخاطر أمنية تستوجب منعه من دخولها.

أما عضو الكنيست جمال زحالقة فوصف القانون بالخطير، لأنه يفتح الباب لنزع مواطنة العرب، وهو بمنظور القانون الدولي خطوة متطرفة للغاية، متسائلا: لماذا لم تنزع مواطنة يغآل عمير اليهودي المتطرف الذي قتل رئيس الحكومة الراحل إسحق رابين عام 1995؟

زئيف كام مراسل موقع "أن آر جي" نقل عن أسامة سعدي (من القائمة المشتركة) أن القانون يشير إلى أن إسرائيل تدور في حلقة مفرغة لأن القانون يفرض عقوبات صارمة جدا بحرمانه مواطنا من مواطنته.

عضو الكنيست زهير بهلول (من المعسكر الصهيوني) قال إن منح وزير الداخلية الصلاحية الحصرية بتنفيذ القانون أمر خطير للغاية لأنه سيستغلها سلبيا، وستحول الدولة تدريجيا إلى أداة بيده، وقد يتحول أي مواطن إلى متهم على الفور، مما يمس بالجهاز القضائي.

عيدان يوسيف الكاتب بموقع نيوز1، نقل عن عضو الكنيست كاسنيا سيفاتلوفا (من المعسكر الصهيوني) أنها اعتبرت القانون تعبيرا عن انشغال الحكومة "بمن هو مخلص للدولة ومن ليس كذلك" مقتفية ما يردده وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان.

المصدر : الجزيرة

التعليقات