وقفة تضامنية بباريس مع الزميل محمود حسين
آخر تحديث: 2017/3/23 الساعة 23:24 (مكة المكرمة) الموافق 1438/6/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/3/23 الساعة 23:24 (مكة المكرمة) الموافق 1438/6/25 هـ

وقفة تضامنية بباريس مع الزميل محمود حسين

جانب من الوقفة التضامنية في باريس (الجزيرة)
جانب من الوقفة التضامنية في باريس (الجزيرة)

سامي الحاج-باريس

طالب مشاركون في وقفة تضامنية بالعاصمة الفرنسية باريس السلطات المصرية بالإفراج الفوري عن الزميل محمود حسين القابع في سجونها منذ ديسمبر/كانون الأول 2016. 

وجرت الوقفة داخل مقر المنظمة الدولية للتربية والثقافة والعلم (يونسكو) على هامش فعالية دولية أقامتها المنظمة الخميس تحت عنوان "صحفيون تحت خط النار".

وفي الوقفة لفت مدير قناة الجزيرة الإنجليزية جايلز تريندل إلى كون شبكة الجزيرة من أكثر وسائل الإعلام استهدافا، معددا أنواع الانتهاكات التعسفية التي طالت منتسبيها من قتل واعتقالات ظالمة.

كما أشار تريندل إلى أهمية مشروع الجزيرة المتمثل في الإعلان العالمي لحماية الصحفيين الذي أعلن من الدوحة العام الماضي ومن المنتظر طرحه على الجمعية العامة للأمم المتحدة لاحقا.

ورفع المشاركون في الوقفة صورا للزميل حسين الذي اعتقل في العشرين من ديسمبر/كانون الأول 2016 أثناء زيارته للقاهرة في إجازة سنوية.

جانب من مؤتمر "صحفيون تحت خط النار" بمقر اليونسكو (الجزيرة)

ظروف قاسية
وحذرت أسرة الزميل في وقت سابق من تدهور حالته الصحية نتيجة الظروف القاسية والمضايقات التي يتعرض لها في سجن طرة بالقاهرة منذ اعتقاله.

وقالت ابنته الزهراء في منشور على صفحتها الشخصية بموقع فيسبوك إن والدها أصبح يعاني من ضيق في التنفس والاختناق والإجهاد النفسي والبدني، وأكدت أنه ما زال يخضع لحبس انفرادي، كما أشارت إلى أن زنزانة والدها تفتقد إلى التهوية والكهرباء ودورة المياه.

وقد حصلت الجزيرة -قبل أيام أثناء عرضه على القضاء- على أول صور للزميل محمود حسين منذ اعتقاله. وتظهر الصور الزميل خلال العرض على غرفة المشورة وقد فقد الكثير من وزنه، وبدا عليه الإرهاق في ظل ظروف احتجاز قاسية ومهينة داخل زنزانة انفرادية دون السماح بزيارته.

وكانت السلطات المصرية قد جددت حبسه خمس مرات على ذمة التحقيق، ثم شرعت بتلفيق تهم له.

وتتهم السلطات المصرية الزميل حسين بـ"نشر أخبار وبيانات وشائعات كاذبة حول الأوضاع الداخلية لمصر".

وتندد شبكة الجزيرة الإعلامية بحبس الزميل حسين، وفندت الشبكة في بيان سابق الاتهامات الموجهة له، ودانت انتزاع اعترافات وتصريحات منه قسرا وتحت التهديد، كما حمّلت السلطات المصرية المسؤولية الكاملة عن سلامته.

المصدر : الجزيرة