طالبت مراكز بحث حكومية أردنية بتشديد قبضة الحكومة والقانون على منتهكي شروط العمل ممن يستغلون الأطفال ويشغلونهم ولا سيما في الأعمال الخطرة.

وحل الأطفال السوريون في صدارة قائمة عمالة الأطفال، مع وجود سماسرة يستغلون جهدهم في أعمال لا يقوى عليها الكبار.

وانتهت نتائج مسح حكومي لعمل الأطفال في الأردن إلى أن عدد الأطفال العاملين يبلع 76 ألفا. وأن عدد من يجبر من الأطفال على المشاركة في الأعمال الخطرة يقاربون 45 ألفا.

وطالبت الحكومة على لسان وزير العمل على الغزاوي بتشديد العقوبات على المخالفين ممن يشغلون الأطفال خاصة في أعمال غير مناسبة لأعمارهم.

المصدر : الجزيرة