معرض قطري بجنيف عن حقوق الإنسان بالإسلام
آخر تحديث: 2016/2/29 الساعة 14:57 (مكة المكرمة) الموافق 1437/5/21 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الديوان الأميري: خطاب أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني سيتناول الليلة العاشرة الوضع الحالي والأزمة الخليجية الراهنة
آخر تحديث: 2016/2/29 الساعة 14:57 (مكة المكرمة) الموافق 1437/5/21 هـ

معرض قطري بجنيف عن حقوق الإنسان بالإسلام

من حفل افتتاح المعرض في مدينة جنيف ظهر اليوم (الجزيرة)
من حفل افتتاح المعرض في مدينة جنيف ظهر اليوم (الجزيرة)

سامي الحاج-جنيف

افتتح اليوم في مدينة جنيف السويسرية معرض للجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر "يشرح ما قدمه الإسلام للبشرية في مجال حقوق الإنسان"، وذلك بالتزامن مع بدء مجلس حقوق الإنسان دورته الـ31.

ووفق اللجنة، يأتي المعرض -الذي يقام في مقر الأمم المتحدة بجنيف ويستمر حتى الرابع من مارس/آذار- في إطار "دعم جهود الحوار بين الأديان والحضارات والثقافات، وشرح رسالة الدين الإسلامي السمحاء والتعريف بمناقبه الإنسانية وما قدمه للبشرية في مجال حقوق الإنسان واحترام الكرامة الإنسانية".

وعرضت اللجنة 53 لوحة فنية بأنواع الخط العربي كانت صممتها عام 2011، وتشمل آيات قرآنية وأحاديث نبوية تكرس مضامين جملة من الاتفاقيات الدولية في مجال حقوق الإنسان، مع ترجمتها إلى لغات العالم وخاصة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية.

وقد أبدع الخطاط العالمي السيد صباح الأربيلي تلك اللوحات التي طبعت "في إطار فني جميل ومعبر"، في كتاب فاخر يهدى لكبار الشخصيات.

وافتتح المعرض رئيس مجلس حقوق الإنسان سفير كوريا الجنوبية تشوي كيونغ ليم، بحضور وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، ورئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر الدكتور علي بن صميخ المري.

وشهد المعرض إقبالا كبيرا وإشادة من طرف ممثلي البعثات الدبلوماسية والمنظمات الدولية لحقوق الإنسان، وتقدمت عدة دول بطلب استضافته.

وتنوي اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان إقامة المعرض في العديد من العواصم ومقرات المنظمات الدولية، وسوف تكون باريس محطته الثانية.

وتبرر اللجنة ذلك بما شهدته باريس مؤخرا من أحداث، "وسعيا من اللجنة الوطنية لتخفيف أجواء الاحتقان والمساهمة في الحوار الدائرة عبر جماليات الفن والصورة، للتعبير عن نبذ كافة أشكال التطرف والإساءة للأديان".

ويبدأ مجلس حقوق الإنسان التابع لمنظمة الأمم المتحدة -اليوم الاثنين- أعمال دورته الـ31، التي ستستمر لغاية 24 مارس/آذار المقبل، في مكتب المنظمة بمدينة جنيف السويسرية.

وستناقش الدورة -التي تستمر أربعة أسابيع- التقارير المتعلقة بأوضاع حقوق الإنسان في كل من إيران وكوريا الشمالية، في حين سيتم تناول التقرير الأخير للجنة التحقيق الدولية المستقلة بشأن سوريا، المتعلق بانتهاكات حقوق الإنسان فيها، بجلسة للمجلس يوم 15 مارس/آذار المقبل.

المصدر : الجزيرة

التعليقات