كشفت وزارة الخارجية الألمانية أن المساعدات الإغاثية لم تصل خلال الشهر الجاري إلا لنحو 10% فقط، من أصل قرابة مليون سوري يعيشون في 29 منطقة وهم بحاجة ملحة للغاية إلى المعونات.

وذكرت صحيفة "راينيشه بوست" الألمانية الصادرة اليوم السبت -استنادا إلى رد الوزارة على طلب إحاطة من الكتلة البرلمانية لحزب "اليسار"- أن 77 ألف شخص فقط حصلوا على مساعدات إنسانية، رغم تصنيف الأمم المتحدة حاجة 960 ألف شخص في 29 منطقة في سورية للمساعدات الملحة للغاية.

وذكر وكيل وزارة الخارجية الألمانية ماركوس إدرر -في الرد على طلب الإحاطة- أنه أمكن إمداد 42 ألف شخص في ثلاث مناطق يحاصرها النظام  السوري، كما تم إمداد 35 ألفا آخرين في مناطق يحاصرها تنظيم الدولة الإسلامية.

وبحسب التقرير، حصل أيضا عشرون ألف سوري يقيمون في مناطق يصعب الوصول إليها، على مساعدات.

وقالت خبيرة الشؤون الأمنية في حزب "اليسار" كاترين كونرت، في تصريحات  للصحيفة: "يتعين وقف الاشتباكات على خطوط المواجهة الحالية في حلب عبر هدنة غير مشروطة لإنقاذ حياة المحاصرين"، وأضافت أنه لا سبيل سوى التفاهم بين روسيا والولايات المتحدة لإنهاء الحرب في سوريا.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية