أعلنت إسرائيل أنها ستتعاون مع المحكمة الجنائية الدولية في تحقيقها في جرائم الحرب, وذلك للتشكيك في حق المحكمة في النظر للشكاوى الفلسطينية، بحسب مسؤول إسرائيلي.
 
وقال المسؤول الذي طلب عدم كشف هويته, "قررنا التعاون مع المحكمة الجنائية لكن التزامنا يقف عند مسألة سلطتها".

وتعتبر إسرائيل أن الجنائية الدولية، التي انضمت إليها فلسطين في الأول من أبريل/نيسان الماضي، ليست مؤهلة لتلقي شكاوى الفلسطينيين في ظل غياب دولة فلسطينية.

وكان الفلسطينيون أحالوا نهاية يونيو/حزيران الماضي أول ملف من الوثائق الجنائية الدولية بهدف إقناعها بفتح تحقيق بشأن جرائم حرب إسرائيلية محتملة.

وأقرت لجنة تحقيق للأمم المتحدة نهاية يونيو/حزيران بوجود "جرائم حرب محتملة" ارتكبت من قبل إسرائيل والمقاومة الفلسطينية أثناء الحرب على قطاع غزة صيف 2014.

وقد تأسست المحكمة الجنائية الدولية بصفة قانونية في الأول من يوليو/تموز 2002 بموجب ميثاق روما الذي دخل حيز التنفيذ يوم 11 أبريل/نيسان من السنة نفسها. وتعمل المحكمة على وقف انتهاكات حقوق الإنسان عبر التحقيق في جرائم الإبادة وجرائم الحرب.

المصدر : الفرنسية