قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إنها سجلت أكثر من 674 حالة اعتقال تعسفي في مايو/أيار الماضي، تحملت القوات النظامية السورية المسؤولية عن أغلبها.

ووفق تقرير للشبكة، فإن القوات الحكومية وحدها اعتقلت تعسفيا خلال الشهر نفسه 521، منهم ثمانون امرأة وطفلا.

بينما اعتقل تنظيم الدولة الإسلامية في الفترة نفسها 88 شخصا، منهم 15 طفلا وامرأة.

وتشير الشبكة إلى أن جبهة النصرة مسؤولة كذلك عن اعتقال 42 شخصا، منهم عشرة نساء وأطفال.

أما قوات حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي فتتحمل المسؤولية عن اعتقال 18، منهم امرأة وثلاثة أطفال. أما باقي فصائل المعارضة المسلحة فتتحمل المسؤولية عن اعتقال خمسة أشخاص في الفترة نفسها، جميعهم رجال.

وأورد التقرير أسماء بعض المختفين قسريا خلال الشهر، ودعا الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه مئات آلاف المحتجزين والمختفين في سوريا.

المصدر : الجزيرة