حملات اعتقال لمسلمي ميانمار قبيل الانتخابات
آخر تحديث: 2015/10/7 الساعة 18:35 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/10/7 الساعة 18:35 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/24 هـ

حملات اعتقال لمسلمي ميانمار قبيل الانتخابات

قوات الشرطة بميانمار متهمة بتنفيذ حملات مستمرة ضد الروهينغيين (الفرنسية)
قوات الشرطة بميانمار متهمة بتنفيذ حملات مستمرة ضد الروهينغيين (الفرنسية)

نفذت قوات مختلفة من الشرطة والجيش وحرس الحدود بميانمار حملات عشوائية مكثفة ضد الأهالي الروهينغيين بمدينة منغدو، بهدف قمعهم وإرهابهم، وفق مصادر إعلامية روهينغية.

وجرت تلك المداهمات برفقة أعضاء من منظمة 969 الشهيرة، وتضمنت اعتقالات عشوائية بأعداد كبيرة، وتفتيشا للبيوت والمحلات التجارية، ومصادرة السكاكين والسواطير.

وبحسب المصادر، فإن متطرفين من العرقية البوذية والهندية من مؤيدي الحزب الحاكم شكلوا مجموعات وأخذوا يتجولون في الأحياء والقرى الروهينغية بمدينة منغدو بأكثر من ثلاثين سيارة رفعوا عليها لافتات كتب عليها عبارات عنصرية تشير باستهزاء وتهكم إلى حرمان الروهينغا من المشاركة في الانتخابات المقبلة.

وتأتي هذه الأحداث قبيل انطلاق الانتخابات الديمقراطية بعدة أسابيع والمزمع إجراؤها في الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، والتي مُنع الروهينغا من المشاركة فيها بضغط من الرهبان البوذيين، وعلى رأسهم الراهب المتطرف ويراثو.

جدير بالذكر أن حزب المعارضة الرئيسي في ميانمار حزب أونع سونغ سوكي أقرّ بأنه تجنب عمدا اختيار المرشحين المسلمين كجزء من إستراتيجية الحزب لتحقيق النجاح في الانتخابات الوطنية المقبلة.

ويعد شوي مونغ أحد المرشحين المسلمين الذين رُفضوا على الرغم من أنه برلماني فاز بمقعد مع الحزب الحاكم في انتخابات 2010.

المصدر : الجزيرة