أمنستي: منتجات صينية تفاقم التعذيب بالعالم
آخر تحديث: 2014/9/24 الساعة 13:45 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/9/24 الساعة 13:45 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/1 هـ

أمنستي: منتجات صينية تفاقم التعذيب بالعالم

المنظمة تقول إن الشركات الصينية تتفنن في إنتاج أدوات التعذيب وسط صمت من الحكومة (أسوشيتد برس)
المنظمة تقول إن الشركات الصينية تتفنن في إنتاج أدوات التعذيب وسط صمت من الحكومة (أسوشيتد برس)

قالت منظمة العفو الدولية (أمنستي أنترناشيونال) إن الصين تصدر العديد من المنتجات التي تفاقم من عمليات التعذيب وغيرها من انتهاكات حقوق الإنسان في الكثير من الدول الآسيوية والأفريقية.

وقال باتريك ويلكين الباحث في مجال تجارة الأمن وحقوق الإنسان في منظمة العفو الدولية إن "أعدادا متزايدة من الشركات الصينية تحقق أرباحا من التجارة في أدوات التعذيب والقمع، مما يؤدي إلى تزايد انتهاكات حقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم".
 
وويلكين هو الكاتب الرئيسي لهذا التقرير الذي جاء تحت عنوان "التجارة الصينية في أدوات التعذيب والقمع"، وأعد بالتعاون مع مؤسسة أوميجا للأبحاث، ومقرها بريطانيا.

ويسرد التقرير أكثر من 130 شركة صينية تنتج "معدات إنفاذ القانون التي يحتمل أن تكون خطرة"، وهو ما يمثل تزايدا كبيرا في عدد هذه الشركات التي كان عددها 28 شركة فقط قبل عشرة أعوام. 

وقال ويلكين إن هذه التجارة "التي تسبب معاناة هائلة تزدهر، لأن السلطات الصينية لم تفعل شيئا للجم هذه الشركات".
 
ومن بين المنتجات التي تسوقها الشركات الصينية أصفاد الإبهام وكراسي التقييد والبنادق التي تحدث صدمة بالصعق الكهربائي والهراوات.

المصدر : وكالات

التعليقات