ذكرت رئيسة تشيلي ميشيل باشليه أن حكومتها تدرس استقبال معتقلين من سجن غوانتانامو.

وقالت باشليه أمس الجمعة "كما قلنا في السابق نقوم ببحث طلبات محددة لضمان أن تكون تشيلي ملجأ للأشخاص الذين يحتاجون لمساعدة"، وأوضحت أن المباحثات بهذا الشأن بدأت، وأن المسألة "سيتم تقييمها في الوقت المناسب".

وأدلت رئيسة تشيلي بتصريحاتها خلال زيارة إلى أوروغواي التي وافقت على استقبال ستة معتقلين من دون تحديد موعد لنقلهم. وأكدت باشليه أنها تباحثت مع نظيرها خوسيه موخيكا في المسألة دون أن تكشف عن تفاصيل.

وأعلنت تشيلي في وقت سابق أن الولايات المتحدة تباحثت معها في 2010 بشأن استقبال معتقلين من المعسكر الأميركي الذي كان الرئيس الأميركي باراك أوباما تعهد بإغلاقه منذ فترة طويلة.

ولا يزال هناك 149 معتقلا بالسجن الواقع في الطرف الشرقي لكوبا والذي أقامه الرئيس السابق جورج دبليو بوش بعد هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001

المصدر : الفرنسية