أصدر المكتب الصحفي للحكومة الإسرائيلية اليوم السبت تحذيرا للصحفيين الأجانب بمغادرة قطاع غزة أو البقاء في فنادقهم، موضحا أن إسرائيل غير مسؤولة عن سلامتهم في القطاع.

وأكد مراسل الجزيرة في رام الله أن المكتب الإسرائيلي قال في بيان أرسل بالبريد الإلكتروني "غزة والمناطق المجاورة لها ساحة قتال. نقل أنباء العمليات العسكرية يعرض الصحفيين لخطر يهدد حياتهم".

وأضاف ذلك المكتب أن إسرائيل ليست مسؤولة بأي حال من الأحوال عن أي إصابات أو أضرار قد تحدث نتيجة التقارير الميدانية.

واتهم المكتب الصحفي -الذي يجيز للصحفيين المقيمين بإسرائيل والكثير منهم يتعامل أيضا مع الأحداث بالأراضي الفلسطينية- حركة المقاومة الإسلامية (حماس) باستخدام الصحفيين دروعا بشرية، ونصح المراسلين باتخاذ كافة الاحتياطات الممكنة.

وعلى صعيد متصل، ذكر مراسل الجزيرة بغزة وائل الدحدوح من قطاع غزة صباح اليوم أن صحفيا استشهد في مجزرة حي الشجاعية التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي والتي ذُكر أنه استهدف فيها حتى المدنيين وطواقم الإسعاف وكذلك الصحفيين.

المصدر : الجزيرة + رويترز