أعلنت المحكمة الجنائية في المنامة اليوم الأربعاء تبرئة القيادي البارز في جمعية الوفاق الوطنية الإسلامية المعارضة خليل المرزوق الذي حوكم بتهمة "التحريض على ارتكاب جرائم تتعلق بالإرهاب"، حسبما أفاد به مصدر قضائي.

واتهمت النيابة العامة البحرينية يوم 5 أكتوبر/تشرين الأول الماضي المرزوق "بالتحريض على ارتكاب جرائم إرهابية"، واستخدام منصبه وإدارته لجمعية الوفاق السياسية "في الدعوة إلى ارتكاب جرائم منتظمة في قانون حماية المجتمع من الأعمال الإرهابية".

وكانت السلطات البحرينية قد أطلقت سراح المرزوق الذي أوقف يوم 17 سبتمبر/أيلول الماضي عند بدء محاكمته يوم 24 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، لكنه مُنع من مغادرة البلاد.

يشار إلى أن المرزوق كان نائبا لرئيس مجلس النواب الذي يتألف من أربعين مقعدا، قبل انسحاب أعضاء الوفاق الـ18 في فبراير/شباط 2011 من عضوية المجلس، احتجاجا على "لجوء السلطات إلى العنف في التعامل مع المتظاهرين".

المصدر : وكالات