ووتش تتهم الأمن الفنزويلي بتعذيب معارضين
آخر تحديث: 2014/5/6 الساعة 15:50 (مكة المكرمة) الموافق 1435/7/8 هـ
اغلاق
خبر عاجل :قاض فيدرالي بولاية هاواي الأميركية يجمد العمل بقرار ترمب حظر دخول مواطني 8 بلدان
آخر تحديث: 2014/5/6 الساعة 15:50 (مكة المكرمة) الموافق 1435/7/8 هـ

ووتش تتهم الأمن الفنزويلي بتعذيب معارضين

مظاهرات عديدة عرفتها فنزويلا مؤخرا صاحبتها أحداث عنف (رويترز)
مظاهرات عديدة عرفتها فنزويلا مؤخرا صاحبتها أحداث عنف (رويترز)

اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية قوات الأمن الفنزويلية بارتكاب "تجاوزات خطيرة" بحق متظاهرين مناهضين للحكومة وبتعذيب معارضين سياسيين.

وقالت المنظمة -ومقرها نيويورك بالولايات المتحدة - إنه في حالات عدة فإن أجهزة المدعي العام الفنزويلي والقضاة "تعلم وتشارك أو تسمح بالتجاوزات التي ترتكب بحق متظاهرين ومعتقلين منها انتهاكات خطيرة لحقوقهم".

وتهز فنزويلا فبراير/شباط مظاهرات اتسمت بالعنف أحيانا ضد حكومة الرئيس نيكولا مادورو أوقعت عشرات القتلى معظمهم من المدنيين.

وكشف تحقيق أجرته المنظمة في مارس/آذار عن "أدلة دامغة" على انتهاك حقوق الإنسان في 45 حالة تشمل 150 مدنيا في كراكاس وفي ثلاث ولايات أخرى. وأضاف التقرير أنه في عشر حالات على الأقل فإن "التجاوزات تعتبر تعذيبا".

وقال مدير المنظمة للأميركيتين جوزيه مانويل فيفانكو إنها "إحدى الأزمات الأكثر خطورة في فنزويلا منذ سنوات".

وأضافت المنظمة أنه "في معظم الحالات التي تمت معاينتها تستخدم قوات الأمن القوة غير المشروعة مع استخدام الأسلحة النارية والتعرض بالضرب للأشخاص العزل". وأشارت إلى أن معظم الضحايا أوقفوا وتعرضوا أثناء الاعتقال لسوء معاملة جسدية ونفسية.

وأكدت أيضا أن قوات الأمن تسمح للمليشيات الموالية للحكومة بالتعرض للمدنيين العزل، وفي بعض الحالات تتعاون مع هذه العصابات.

وأكدت المنظمة أن المتظاهرين كانوا أيضا عنيفين، وألقوا الحجارة والزجاجات الحارقة على قوات الأمن التي أصيب بعض عناصرها أو قتل.

لكن هيومن رايتس ووتش لفتت إلى توقيت وطبيعة العديد من انتهاكات حقوق الإنسان تلك توحي بأنها "لم تكن ترمي لحماية القانون أو تفريق المتظاهرين بل معاقبة أفراد لآرائهم السياسية".

المصدر : الفرنسية

التعليقات