اعتقلت الشرطة الفلبينية دبلوماسيا إيطاليا يقضي إجازة في البلاد بتهم انتهاك قوانين تتعلق بحماية القاصرين ووجهت له تهمة الاتجار بأطفال.

وأعلنت وزارة الخارجية الفلبينية اليوم أن الشرطة قبضت على الدبلوماسي الإيطالي دانيال بوسيو الذي يعمل في تركمانستان خلال وجوده بمنتجع جنوبي مانيلا ومعه ثلاثة أولاد شوارع تتراوح أعمارهم بين تسع سنوات و12 سنة.

ورصد أفراد من مجموعة باهاي تولويان -الداعمة لحقوق الطفل- الدبلوماسي مع أطفال لا يبدو أنهم على علاقة به في المنتجع الواقع بمقاطعة لاغونا جنوب العاصمة، فبلغوا الشرطة.

وقال قائد شرطة لاغونا -في تصريحات أوردتها وكالة أسوشيتد برس- إن التحقيقات التي أجراها الأمن أثبتت أنه قبل جلبه الأطفال إلى لاغونا كان قد أقام بهم في منزله بمانيلا.

وقد أودعت الشرطة شكوى بشأن الحادثة أمام وكيل الجمهورية، الذي سيحدد ما إذا كان سيتم توجيه تهمة رسمية للدبلوماسي الإيطالي.

المصدر : أسوشيتد برس