قلق أممي من واقعة تحرش جماعي بمصر
آخر تحديث: 2014/3/20 الساعة 14:06 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/3/20 الساعة 14:06 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/20 هـ

قلق أممي من واقعة تحرش جماعي بمصر

أعرب مكتب الأمم المتحدة في مصر عن قلقه من التقارير بشأن واقعة تحرش جنسي جماعي حدثت في الـ16 من مارس/آذار في جامعة القاهرة.

وقد أثارت الواقعة جدلا واسعا وفتحت الباب للحديث من جديد عن ظاهرة التحرش الجماعي بالفتيات التي انتشرت خلال السنوات الأخيرة.

وقد هوجم الدكتور جابر نصار -رئيس جامعة القاهرة- على إثر تصريحات له انتقد فيها ملابس طالبة الحقوق صاحبة الواقعة، إلا أنه قدم اعتذارا رسميا لاحقا عن تلك التصريحات.

ووفقا للتقارير تعرضت الطالبة لمضايقات لفظية وجسدية وتحرش من زملائها في الحرم الجامعي، وبحسب التقارير نفسها إن هذا الحادث يعد غير مسبوق إذ هي المرة الأولى التي يتم فيها الإبلاغ عن حادثة تحرش جنسي جماعي داخل مؤسسة تعليمية.

ودعا فريق الأمم المتحدة في مصر السلطات لزيادة التدابير الوقائية لضمان سلامة النساء والفتيات في الأماكن العامة والخاصة وتقديم مرتكبي هذه الجرائم إلى العدالة.

واستهجن الفريق -في بيان وزعه المكتب الإعلامي للمنظمة الدولية بالقاهرة- تلك الظواهر باعتبارها انتهاكا لحقوق الإنسان وتهديدا لسلامة وحرية النساء والفتيات يمنع مشاركتهن الكاملة في الحياة العامة.

وأضاف أن للنساء والفتيات الحق في أن يعشن حياة خالية من جميع أشكال العنف وفقا للدستور المصري وللالتزامات التي تعهدت بها الحكومة المصرية ضمن الاتفاقيات الدولية المعتمدة في إطار الأمم المتحدة، بما فيها اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات