دعوى مغربية ضد صحيفة إسبانية
آخر تحديث: 2014/3/20 الساعة 16:05 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/3/20 الساعة 16:05 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/20 هـ

دعوى مغربية ضد صحيفة إسبانية

نصتثفعح43
نصتثفعح43
قدمت الحكومة المغربية دعوى ضد الشركة الناشرة لصحيفة إل بايس لدى النيابة العامة الإسبانية وذلك لبثها شريط فيديو لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي يندد فيه بـ"فساد" النظام المغربي.

ووفق وثيقة قالت وكالة الصحافة الفرنسية إنها اطلعت عليها، فإن الدعوى ضد الصحيفة التي قدمت في العشرين من ديسمبر/كانون الأول 2013 كانت بسبب نشر فيديو عنوانه "المغرب مملكة الفساد والاستبداد".

وذكرت الوكالة أن الشكوى جاءت بناء على القانون الجزائي الإسباني الذي يشمل أحد فصوله جريمة "الإشادة بالإرهاب"، بحسب النيابة.

وكانت السلطات المغربية قد أوقفت الصحفي علي أنوزلا في الرباط في 17 سبتمبر/أيلول الماضي لنشره على موقع "لكم" رابطا لهذا الفيديو الذي دعت فيه القاعدة أيضا إلى "الجهاد".

ووجهت لهذا الصحافي المعروف بانتقاده السلطات تهم "المساعدة المادية" و"الإشادة" بالإرهاب و"التحريض على الإرهاب"، ثم تم إطلاق سراحه بعد شهر إثر حملة للدفاع عنه في المغرب وخارجه.

وكان الصحفي بصحيفة إل بايس المتخصص في المنطقة نشر الفيديو على مدونته في 13 سبتمبر/أيلول الماضي، وفي بريد إلكتروني بعنوان "رسالة إلى أصدقائي المغاربة"، وأوضح هذا الصحافي أن "الأمر يتعلق بوثيقة دعاية إرهابية".

ويقول الصحافي الإسباني إيناسيو سيمبريرو الذي نشر الفيديو على مدونته على الصحيفة إنه مستهدف أيضا بالشكوى، ويلفت إلى أن الفيديو لا يزال من الممكن مشاهدته على بعض المواقع التي لم يرفع المغرب شكوى ضدها.

المصدر : الفرنسية

التعليقات