الجزيرة نت-الخرطوم

داهمت قوة أمنية سودانية، اليوم الأحد، مقر المرصد السوداني لحقوق الإنسان، وسط العاصمة الخرطوم، أثناء إقامته دورة تدريبية حول كيفية إعداد تقارير حقوق الإنسان الموازية.

وأبلغ أحد المتدربين -فضل عدم ذكر اسمه- الجزيرة نت بأن مجموعة من رجال الأمن والمخابرات الوطني دهمت مقر المرصد، وأمرت بإغلاق جميع الهواتف قبل أن تأمر المتدربين بالمغادرة.

وعللت المجموعة إجراءها ذاك بضرورات تفتيش المرصد الذي كان يترأس إدارته الناشط الحقوقي المعتقل منذ السادس من الشهر الجاري أمين مكي مدني.

وكان المرصد ينظم ورشة تدريبية لصحفيين وناشطين بدأت أمس السبت للتدريب على كيفية إعداد تقارير حقوق الإنسان الموازية لتقارير الحكومة التي يمكن من خلالها التعرف على الحالة الحقيقية لحقوق الإنسان في السودان.

المصدر : الجزيرة