مجلة أميركية: مصر ساعدت "سي آي أي" في التعذيب
آخر تحديث: 2014/12/11 الساعة 13:52 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/12/11 الساعة 13:52 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/19 هـ

مجلة أميركية: مصر ساعدت "سي آي أي" في التعذيب

مصر مبارك كانت وجهة رئيسية لاستجواب وتعذيب سجناء "سي آي أي" بحسب مجلة تايم الأميركية (غيتي/الفرنسية-أرشيف)
مصر مبارك كانت وجهة رئيسية لاستجواب وتعذيب سجناء "سي آي أي" بحسب مجلة تايم الأميركية (غيتي/الفرنسية-أرشيف)

كشفت مجلة تايم الأميركية أن مصر كانت معقلا رئيسيا لاستجواب وتعذيب السجناء بالنيابة عن وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي أي).

وقالت المجلة إن تقرير لجنة الاستخبارات بمجلس الشيوخ الأميركي الذي نشر الثلاثاء الماضي حول انتهاكات حقوق الإنسان التي كانت تمارسها "سي آي أي" هو في نظر المدافعين عن حقوق الإنسان بمثابة تذكير للمصريين بعهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، حيث كانت القاهرة وجهة رئيسية للتعذيب بالوكالة.

وذكرت المجلة في تقرير إخباري أن التعاون بين واشنطن والقاهرة في مجال التعذيب بالوكالة ليس مجرد تاريخ، فلا يزال النظام المصري يمارس التعذيب على نطاق واسع.

وبحسب المجلة، بدأت مصر التعاون مع الولايات المتحدة في مجال الاستجواب والتعذيب في عام 1995 حيث استقبلت القاهرة عشرات المعتقلين، تعرض عدد منهم للتعذيب الوحشي.

وأضافت المجلة أن مصر كانت وجهة رئيسية في برنامج الترحيل السري حيث قامت بنقل سجناء إلى دول أخرى للتحقيق معهم.

ونقلت مجلة تايم عن المدير التنفيذي للجنة المصرية للحقوق والحريات محمد لطفي القول "إننا نرى اليوم مزيدا من حالات الاختفاء القسري تورطت فيها الاستخبارات العسكرية وجهاز الأمن القومي".

وتابع لطفي قائلا إن الاستقرار الذي تسعى السياسة الخارجية للولايات المتحدة إلى تحقيقه عن طريق مكافحة الإرهاب بهذه الطريقة هو "استقرار زائف".

المصدر : تايم,الجزيرة