سنتان سجنا لناشطة مغربية اتهمت بادعاء التعذيب
آخر تحديث: 2014/10/22 الساعة 13:10 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/10/22 الساعة 13:10 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/28 هـ

سنتان سجنا لناشطة مغربية اتهمت بادعاء التعذيب

وفاء شرف ستقضي سنتين وراء القضبان ما لم ينقض الحكم أو يتم العفو عنها (الأوروبية)
وفاء شرف ستقضي سنتين وراء القضبان ما لم ينقض الحكم أو يتم العفو عنها (الأوروبية)

شددت محكمة استئناف طنجة شمالي المغرب إلى سنتين الحكم الصادر بحق الناشطة وفاء شرف من حركة 20 فبراير بعد إدانتها بتقديم "وشاية كاذبة" بتعرضها للتعذيب.

وقال رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان أحمد الهايج إنه حكم على الناشط أبو بكر خمليشي في إطار القضية نفسها بالسجن سنة واحدة مع وقف التنفيذ بعد تبرئته في محكمة البداية.

وفي أغسطس/آب الماضي حكم على وفاء شرف بالسجن سنة وبغرامات مجموعها يوازي نحو 5000 دولار.

وكانت وفاء تقدمت بشكوى وادعت أنها تعرضت للاختطاف في أبريل/نيسان الماضي وألقي بها في "سيارة محطمة" بعد مظاهرة في طنجة حيث تقيم. وذكرت أنها تعرضت "للتعذيب" قبل أن ترمى بإحدى الطرق في ضواحي المدينة.

وأوقفت وفاء عندما كانت في منزلها ومثلت أمام قاضي التحقيق في الرابع من أغسطس/آب الماضي بتهمة فبركة وشاية كاذبة وادعاء تعرضها للتعذيب والإساءة إلى الشرطة.

وأفادت مصادر صحفية نقلا عن النيابة العامة أن بحوزتها "تسجيلات هاتفية" وشهادات تخالف "ادعاءات" الشابة.

وكان محاميها وفاء محمد صدقو قد صرح إثر صدور الحكم في أغسطس/آب بأن الحكم "سياسي" ويتنافى مع الدستور المغربي والاتفاقيات الدولية لمناهضة التعذيب التي صادق عليها المغرب.

وتنفي السلطات وجود ممارسات منهجية للتعذيب وإن كانت تقر بوجود حالات معزولة.

المصدر : الفرنسية

التعليقات