اللاجئون السوريون بدول الجوار يعانون أوضاعا إنسانية صعبة (الجزيرة)
بدأ وفد من جامعة الدول العربية جولة تشمل زيارات ميدانية لكل من الأردن ولبنان والعراق من أجل تفقد أوضاع النازحين السوريين والوقوف على احتياجاتهم الضرورية وخاصة النساء والأطفال منهم.

وحسب مصادر بالجامعة فإن الوفد الذي تترأسه الشيخة حصة آل ثاني، مبعوثة الأمين العام للجامعة للإغاثة الإنسانية- يضم في عضويته مديرة إدارة المرأة والأسرة والطفولة بالجامعة إيناس مكاوي إضافة إلى موظفين من إدارة الصحة والمساعدات الإنسانية وإدارة المرأة والأسرة والطفولة بالجامعة. وتستمر الجولة حتى العاشر من يناير/كانون الثاني الجاري.

وأضافت المصادر أن الوفد يجري لقاءات بالوزراء المعنيين بأوضاع النازحين بالإضافة إلى لقاء مسؤولي مكاتب الأمم المتحدة ذات الصلة في الدول الثلاث، على أن يقوم وفد الجامعة العربية بتقديم تقرير بشأن هذه المهمة إلى مؤتمر المانحين الثاني من أجل سوريا الذي تستضيفه دولة الكويت في 15 يناير/كانون الثاني الجاري.

وسبق لوفود من الجامعة العربية أن قامت بزيارات لدول الجوار السوري وهي الأردن ولبنان والعراق وتركيا من أجل الوقوف على أحوال اللاجئين وتقديم المساعدة لهم، علما بأن التقديرات تشير إلى تسجيل أكثر من 1.2 مليون لاجئ سوري في دول الجوار.

المصدر : الجزيرة