استغلال آلاف الأطفال بمناجم الذهب في تنزانيا
آخر تحديث: 2013/8/29 الساعة 14:18 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/8/29 الساعة 14:18 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/23 هـ

استغلال آلاف الأطفال بمناجم الذهب في تنزانيا

رايتس ووتش قالت إن الأطفال يواجهون استغلالا جنسيا ومخاطر قاتلة بتلك المعادن (موقع المنظمة)
قالت هيومن رايتس ووتش إن آلاف الأطفال يجرى استغلالهم في مناجم ذهب صغيرة في تنزانيا مما يؤدي إلى مخاطر شديدة على صحتهم وأرواحهم.

وأضافت المنظمة الدولية في تقرير بعنوان "الكدح المسموم: عمالة الأطفال والتعرض للتسمم بالزئبق في مناجم الذهب الصغيرة في تنزانيا" أن الأطفال وبعضهم لا يتجاوز من العمر ثماني سنوات يقومون بعمليات حفر في مناجم عميقة متداعية ويعملون تحت الأرض في نوبات تصل إلى 24 ساعة وينقلون ويكسرون أكياس الذهب الخام الثقيلة.
 
وأجرت المنظمة لقاءات مع أكثر من 200 عامل منجم من بينهم 61 طفلا في 11 منجما في مناطق غيتا وشينيانغا ومبيا في تنزانيا.
 
وقالت جانين مورنا، باحثة حقوق الأطفال في هيومن رايتس ووتش إن آلاف الفتيان والفتيات ينجذبون للعمل في مناجم الذهب أملا في حياة أفضل "لكنهم يجدون أنفسهم في دائرة قاتلة من الخطر واليأس".
 
وعمال المناجم الأطفال عرضة لمخاطر تعرضهم لإصابات بسبب سقوطهم في المنجم أو تعرضهم لحوادث ناتجة عن التعامل مع المعدات بالإضافة إلى إصابتهم بأضرار صحية طويلة المدى جراء استنشاق الغبار وحمل أشياء ثقيلة وتعرضهم للزئبق، وهو معدن سام يستخدم لاستخراج الذهب من الخام تحت الأرض.
 
وأضافت المنظمة أن بعض العمال الأطفال يصبحون ضحايا لاستغلال جنسي تجاري ويتعرضون لخطر الإصابة بفيروس "إتش آي في" المسبب لمرض الإيدز، أو الأمراض الجنسية المعدية الأخرى.
 
ودعت المنظمة حكومة تنزانيا إلى الحد من عمل الأطفال في التنقيب عن الذهب في تلك المناجم الصغيرة، وبعضها غير رسمي وغير مرخص، وإخراجهم إلى المدارس أو التدريب المهني. كما دعت البنك الدولي والبلدان المانحة إلى دعم تلك الجهود.

المصدر : الجزيرة,الألمانية

التعليقات