انتهاكات حقوقية بالجملة في مصر
آخر تحديث: 2013/8/26 الساعة 16:42 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/8/26 الساعة 16:42 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/20 هـ

انتهاكات حقوقية بالجملة في مصر

تتواصل الشكاوى من الانتهاكات الحقوقية في مصر من اعتقالات خارج القانون، ومن ضرب وتعذيب، ومن منع المعتقلين من لقاء موكليهم، وفق حقوقيين.

وقد اعتقلت قوات الأمن الليلة الماضية مسؤولي شبكة رصد الإخبارية الإلكترونية سامح مصطفى وعبد الله الفخراني ومحمد العادلي، إضافة إلى محمد سلطان نجل القيادي بالتحالف الوطني لدعم الشرعية صلاح سلطان.

وقد استنكرت مؤسسة الكرامة لحقوق الإنسان، ومقرها جنيف، تلك العمليات التي وصفتها بأنها تتم خارج القانون، متهمة الشرطة بضرب المعتقلين وتعذيبهم أثناء الاعتقال وفي فترة الحجز.
 
ووفق مدير مكتب مؤسسة الكرامة في القاهرة أحمد مفرح فإن النيابة العامة ترتكب العديد من التجاوزات، مشيرا إلى شكاوى عديدة توصلت لها مؤسسته عن تحقيقات مع قصر، من بينهم بنات، في أماكن احتجاز غير رسمي وفي غرف للأمن المركزي.

وفي الأثناء اعتقلت قوات الأمن فجر اليوم القيادي بجماعة الإخوان المسلمين وزير الشباب السابق أسامة ياسين، وعضوين آخرين بالجماعة أحدهما سكرتير خيرت الشاطر نائب المرشد العام للجماعة.

وأضاف مصدر أمني أنه تم القبض على الثلاثة في منطقة التجمع الخامس شرق العاصمة المصرية القاهرة، حسب التلفزيون المصري.

ووفق مصادر أمنية وحقوقية متطابقة فإن مجموعة أمنية من إدارات تابعة لوزارة الداخلية اقتادت المعتقلين لإجراء استجواب مبدئي بأحد المقار الأمنية قبل نقلهما إلى أحد السجون شديدة الحراسة.

ويواجه الثلاثة اتهامات "بالتحريض على ارتكاب جرائم القتل والشروع فيه بغرض الإرهاب ضد المتظاهرين"، في ضوء الأحداث التي وقعت أمام مقر مكتب إرشاد الجماعة بضاحية المقطم، ويقول حقوقيون إن تلك الاتهامات ذات أبعاد سياسية ترتبط بمواقفهم في معارضة الانقلاب.

شتم وضرب
وفي وقت سابق كشف محضر مسرب للتحقيق مع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع تعرضه للشتم والضرب من قبل رجال الشرطة الذين قاموا باعتقاله فجر العشرين من أغسطس/آب الحالي.

وروى بديع، حسب المحضر المسرب، ما جرى معه عند اعتقاله، وقال "إجراءات التحقيق معي باطلة، كسروا باب الشقة فجر العشرين من أغسطس، ففزعت من نومي". وتابع "تعرضت للضرب من قبل قوات الشرطة حتى وقع طقم أسناني في قسم أول مدينة نصر، اعتدوا علي بالضرب، وبالسب لأبي وأمي".

وأعلن اليوم في الإسكندرية عن إحالة 63 من مؤيدي الرئيس السابق محمد مرسي لمحكمة الجنايات.

في سياق متصل تقدم عدد من المحامين ببلاغ إلى النائب العام المصري للتحقيق مع 21 شخصية عامة بتهمة "التحريض على القتل والبلطجة والتخابر مع جهات أجنبية"، بينها الشيخ يوسف القرضاوي والسياسي أيمن نور.

المصدر : الجزيرة

التعليقات