توجيه الاتهام لسجين عراقي بغوانتانامو
آخر تحديث: 2013/6/11 الساعة 14:58 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/6/11 الساعة 14:58 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/3 هـ

توجيه الاتهام لسجين عراقي بغوانتانامو

عبد الهادي يقبع في سجن غوانتانامو منذ العام 2007 (الفرنسية)
وجهت سلطات الادعاء في سجن غوانتانامو لسجين عراقي وصف بـ"القائد الكبير" في تنظيم القاعدة اتهامات بإطلاق النار على طائرة هليكوبتر للإجلاء الطبي واستخدام أساليب غير قانونية لشن حرب على القوات الأميركية والمتحالفة معها بأفغانستان.

وكشف الجيش الأميركي عن هذه الاتهامات ضد "عبد الهادي" لدى استعداده لبدء جلسات تستمر أسبوعين قبل المحاكمة لأعضاء آخرين مفترضين في القاعدة في محاكم بقاعدة خليج غوانتانامو البحرية في كوبا.

وتمضي هذه القضايا رغم تعهد الرئيس باراك أوباما من جديد الشهر الماضي بإغلاق المعتقل السيئ الصيت.

ويزعم ممثلون للادعاء أن عبد الهادي، وهو في الخمسينيات من عمره ويقبع في المعتقل منذ العام 2007، موّل وأشرف على كل عمليات القاعدة ضد القوات الأميركية والمتحالفة معها في أفغانستان وباكستان من مارس/آذار 2002 حتى العام 2004.

ويقولون إنه وجه قواته لاستخدام وسائل غير قانونية مختلفة، مثل مهاجمة المدنيين وتفجير سيارات ملغومة وسترات ملغومة في مناطق مدنية وتصوير عمليات الموت الناجمة عن ذلك لأغراض دعائية.

وتربط لائحة الاتهام عبد الهادي، الذي يواجه السجن مدى الحياة في حال إدانته،  بالعديد من الهجمات ضد أهداف عسكرية أميركية وبمؤامرة فاشلة لاغتيال الرئيس الباكستاني برويز مشرف في ربيع 2002 وتتهمه بدفع مكافأة لطالبان لاغتيالها موظفا مدنيا بالأمم المتحدة في أفغانستان عام 2003.

المصدر : رويترز

التعليقات