اتهام كوريا الشمالية بتوسيع معتقلاتها
آخر تحديث: 2013/3/7 الساعة 15:05 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/3/7 الساعة 15:05 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/25 هـ

اتهام كوريا الشمالية بتوسيع معتقلاتها

الكثير من المحتجزين بالمعسكرات لم يرتكبوا أي جريمة لكن ينظر إليهم على أنهم غير موالين للنظام (رويترز)

قالت منظمة العفو الدولية اليوم إن معسكرات السجون الكورية الشمالية اتسع نطاقها على ما يبدو ليشمل مستوطنات قريبة، مما يثير مخاوف من حدوث انتهاكات واسعة النطاق لحقوق الإنسان في البلاد.

وحصلت المنظمة على صور بالأقمار الاصطناعية للعديد من المواقع، ووجد المحللون انتشارا -على ما يبدو- لتلك المعسكرات.

واكتشف المحللون سياجا جديدا في محيط عشرين كيلومترا في منطقة شمالي العاصمة تعرف باسم وادي تشوما بونغ. كما رصدوا نقاط مراقبة جديدة ومباني جديدة وما بدا أنها أبراج حراسة جديدة، حسب المنظمة.

ودعت المنظمة الأمم المتحدة إلى تشكيل لجنة تحقيق عاجلة للوقوف على حقيقة تلك المعسكرات "وانتهاكات حقوق الإنسان الخطيرة والممنهجة والواسعة النطاق في كوريا الشمالية".

وقالت المنظمة إن مئات الآلاف من سكان كوريا الشمالية، البالغ عددهم 23 مليون نسمة، محتجزون في معسكرات اعتقال ومنشآت اعتقال أخرى.

وأضافت أن الكثير من المحتجزين في معسكرات السجون السياسية لم يرتكبوا أي جريمة، لكن ينظر إليهم على أنهم غير موالين للنظام ويتم اعتقالهم كشكل من العقاب الجماعي. وأوضحت أن السجناء يواجهون انتهاكات لحقوق الإنسان بما في ذلك العمل الإجباري والحرمان من الطعام كعقاب والتعذيب والمعاملة القاسية وغير الآدمية والمهينة.

وكانت تقارير سابقة ذكرت أن نحو 40% من السجناء لقوا حتفهم بسبب سوء التغذية في أحد أقسام معسكر السجن السياسي "يودوك" السيئ السمعة خلال الفترة من 1999 إلى 2001. 

يذكر أن المفوضة العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتّحدة نافي بيلاي كشفت بداية العام عن وجود مخيمات اعتقال في كوريا الشمالية تضمّ نحو مائتي ألف شخص، وتُرتكب فيها انتهاكات جسيمة من التجويع ووسائل العقاب الجماعي والتنكيل والاستعباد والسخرة إلى القتل والتعذيب والاغتصاب.

المصدر : الألمانية

التعليقات