دعوات بالخرطوم لإطلاق مصور للجزيرة
آخر تحديث: 2013/3/16 الساعة 20:49 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/3/16 الساعة 20:49 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/5 هـ

دعوات بالخرطوم لإطلاق مصور للجزيرة

الصادق المهدي يتوسط المحتجين في منزله (الجزيرة نت)

الجزيرة نت- الخرطوم

احتج سياسيون وقانونيون وصحفيون سودانيون السبت على عدم إطلاق الحكومة السودانية سراح مصور قناة الجزيرة علي مصطفي المعتقل ضمن عسكريين ومدنيين تتهمهم الخرطوم بمحاولة قلب نظام الحكم في الأول من ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي.

وطالب المحتجون -الذين استضافهم زعيم حزب الأمة القومي المعارض الصادق المهدي- بإطلاق سراح المصور الصحفي فورا أو تقديمه لمحاكمة علنية وعادلة.

وقرر المحتجون تشكيل هيئة قانونية للدفاع عن مصطفى الذي يقبع في المعتقل منذ أكثر من ثلاثة أشهر.

ونظم المحتجون وقفة احتجاجية رفعوا خلالها صورا للمصور المعتقل وهو يؤدي رسالته بين الصحفيين قبيل اعتقاله.

دعوة
ودعا المهدي خلال اللقاء الحكومة لإطلاق المصور وجميع المعتقلين أو تقديمهم للمحكمة "بدلا من انتظارهم في السجون لفترات طويلة دون تمكينهم من الدفاع عن أنفسهم".

المحتجون رفعوا صور علي مصطفى وطالبوا الحكومة بإطلاقه (الجزيرة نت)

ونبه المهدي -الذي كان يخاطب الحاضرين في لقاء منتدى الصحافة والسياسة الذي درج على تنظيمه بمنزله شهريا- إلى معاناة المعتقلين نفسيا.

وأضاف "إذا كانت الحكومة تعتقد أن المصور متهم في أي قضية فعليها أن تقدمه للمحاكمة أو تطلق سراحه".

من جهته ذكر الكاتب والصحفي فيصل محمد صالح الحكومة بعدم وجود علاقة بين المصور وأي مؤسسة عسكرية "فهو مدني من حقه البحث عن معلومته في أي مكان وجهة".

ومن جانبه أعلن رئيس الدائرة السياسية بحزب المؤتمر الشعبي المعارض المحامي كمال عمر عن تشكيل لجنة قانونية للدفاع عن المصور، مطالبا الحكومة بتمكين اللجنة القانونية من الاطلاع على التهم الموجهة له.

وكان صحفيون دعوا في وقت سابق اليوم الحكومة لرفع القيود عن الصحافة السودانية وإطلاق المصور الصحفي الذي اعتبروه هدفا لمواقفهم المقبلة مع نظام الحكم.

وطالبوا المنظمات الحقوقية الدولية واتحاد الصحفيين الدولي والعربي والمحلي بمساعدة المصور المعتقل والسعي لإطلاق سراحه ليؤدي رسالته.

المصدر : الجزيرة

التعليقات