من مظاهرة سابقة لنقابات العمال بالعاصمة سول (رويترز)
قالت منظمة العفو الدولية (أمنستي) إن على سلطات كوريا الجنوبية التوقف فورا عن حملة المداهمات لاعتقال قادة نقابيين، واحترام حقوق العمال المضربين، بعد قيام الشرطة بمداهمة مكاتب اتحاد نقابات العمال في العاصمة سول.

ووفق المنظمة، فإن الشرطة اعتقلت نحو 130 عضواً باتحاد نقابات العمال الأحد الماضي رداً على إضراب عمال السكك الحديدية بسبب خطط للاستغناء عن الآلاف منهم. وذكرت أن العديد من العمال أصيبوا بمشاكل صحية وجروح جراء استخدامها رذاذ الفلفل والقوة المفرطة.

وأشارت أمنستي إلى أن عملية المداهمة تمت من دون مذكرة تفتيش، وكانت المرة الأولى التي يتعرض فيها مقر اتحاد نقابات العمال بسول لمثل هذا الإجراء منذ منحه الوضع القانوني عام 1999.

وقالت بولي تراسكوت نائبة مدير برنامج آسيا والمحيط الهادئ بأمنستي إن الشرطة الكورية الجنوبية انتهكت المعايير الدولية للعمل وحقوق الإنسان في نواح كثيرة، من اعتقال القادة النقابيين ردا على إضراب، إلى استخدام القوة غير الضرورية والمفرطة التي أدت إلى إصابة عمال بجروح.

وأضافت أن هذه محاولة سافرة من جانب السلطات الكورية الجنوبية لإنكار حقوق العمال المضربين وشل العمل المشروع لاتحاد نقابات العمال، ووصفتها بأنها تمثل انتهاكاً واضحاً للمعايير الدولية.

المصدر : يو بي آي