ووتش تنتقد ظروف اعتقال مساعدين لمرسي
آخر تحديث: 2013/12/25 الساعة 12:26 (مكة المكرمة) الموافق 1435/2/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/12/25 الساعة 12:26 (مكة المكرمة) الموافق 1435/2/23 هـ

ووتش تنتقد ظروف اعتقال مساعدين لمرسي

ووتش: الجيش أخفى مساعدي مرسي الخمسة منذ تاريخ الانقلاب عليه (الجزيرة)
كشفت هيومن رايتس ووتش عن أن السلطات المصرية نقلت خمسة من مساعدي الرئيس المعزول محمد مرسي من مكان سري إلى سجن طرة منذ 17 ديسمبر/كانون الأول من الشهر الجاري، قائلة إن ذلك لا يمثل تصحيحا لما يفوق خمسة أشهر من الاحتجاز السري.

وأشارت المنظمة إلى أن السلطات ما زالت تحرم المساعدين من التواصل مع محاميهم وأقاربهم، وتمنعهم من الحصول على حقوقهم الأساسية.

وذكرت أن الجيش كان يحتجز المساعدين الخمسة بمقر الحرس الجمهوري بالقاهرة "دون أساس قانوني أو إمكانية التواصل مع المحامين منذ الثالث من يوليو/تموز" تاريخ الانقلاب على مرسي.

وانتقدت المنظمة بشدة تصريحات لمسؤولين حكوميين "متضاربة" بشأن مصير المحتجزين "بما فيها الزعم مؤخرا على خلاف الحقيقة باعتقال الرجال أواخر ديسمبر/كانون الأول من شقق في القاهرة"، وروايات أخرى عن أن قوات الأمن عثرت على ثلاثة من المساعدين في شقة ومعهم بنادق آلية وقنابل يدوية ومادة "تي أن تي" شديدة الانفجار.

ووفق سارة ليا ويتسن، المديرة التنفيذية لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بهيومن رايتس فإن العالم "يصبح خياليا لا معقولا حين تتمكن الحكومة المصرية من احتجاز أشخاص سراً لمدة تتجاوز خمسة أشهر، ثم تختلق القصص عن اعتقالهم بعد ذلك بشهور".

المسؤولون المصريون قاموا بعملية تضليل الرأي العام بشأن الفريق الرئاسي السابق لمرسي، بلغ من شناعتها أنهم باتوا عاجزين عن حبك ما يختلقونه
هيومن رايتس ووتش

حملة أكاذيب
ويضيف بيان المنظمة الحقوقية أن المسؤولون "قاموا بعملية لتضليل الرأي العام بشأن الفريق الرئاسي السابق لمرسي، بلغ من شناعتها أنهم باتوا عاجزين عن حبك ما يختلقونه".

ودعت ويتسن سلطات الانقلاب المصرية إلى معاقبة من أمروا بالاحتجاز السري لهؤلاء الرجال الخمسة، وتقديم التعويض للضحايا.

وأوضحت المنظمة أن ثلاثة من مساعدي الرئيس السابقين (مساعد مرسي للشؤون الخارجية خالد القزاز، والمستشار الإعلامي عبد المجيد المشالي، وأيمن الصيرفي سكرتير مدير مكتب الرئيس) نقلوا لسجن العقرب شديد الحراسة بمجمع سجون طرة في ساعة متأخرة من مساء 17 ديسمبر/كانون الأول.

وأشارت إلى أن مساعد مرسي للشؤون الخارجية عصام الحداد، ومساعد الرئيس لشؤون المصريين بالخارج أيمن علي، نقلا إلى سجن العقرب بمجمع طرة يوم 21 ديسمبر/كانون الأول.

ونسبت المنظمة لأقارب المسؤولين الخمسة القول إن مسؤولي سجن طرة حرموهم من حق الزيارة، كما نسبت لعلي كمال (وهو محام يترافع عن الكثيرين من قادة الإخوان المسلمين) القول إن مسؤولي سجن طرة حرموه هو وبقية المحامين الذين اختارتهم عائلات المساعدين من التواصل مع الرجال أو الوصول إلى أية معلومات عن التهم الموجهة إليهم.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات