الإفراج عن سعودي متهم بتغريدات "مسيئة"
آخر تحديث: 2013/10/29 الساعة 17:44 (مكة المكرمة) الموافق 1434/12/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/10/29 الساعة 17:44 (مكة المكرمة) الموافق 1434/12/25 هـ

الإفراج عن سعودي متهم بتغريدات "مسيئة"

حساب حمزة كاشغري في تويتر حيث وردت تغريداته المسيئة للنبي عليه الصلاة والسلام (وكالات)

أفرجت السلطات السعودية فجر اليوم الثلاثاء عن المدون السعودي حمزة كاشغري، الذي اعتقلته في فبراير/شباط 2012 على خلفية رسائل نشرها عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، اعتبرت مسيئة للنبي محمد -عليه الصلاة والسلام- والذات الإلهية.

ونقلت وكالة رويترز عن محامي كاشغري تأكيده خبر الإفراج عن موكله الذي كان قد فر من السعودية إلى ماليزيا بعدما أثارت تغريداته غضبا، ووجهت له تهديدات بالقتل، ليتم ترحيله بعد ذلك إلى المملكة وسجنه فيها.

وقال المحامي وهو صديق لكاشغري (24 عاما)، لقد أفرج عنه هذا الصباح "بعد عشرين شهرا من احتجازه"، لكنه أحجم عن تقديم مزيد من التفاصيل.

المحامي والناشط في حقوق الإنسان عبد الرحمن اللاحم هنأ بدوره كاشغري على إطلاق سراحه في تغريدة على "تويتر".

وعقب نشره التغريدات "المسيئة"، اعتذر كاشغري بعدما حذفها، وقالت أسرته إنه "تاب".

وقال كاشغري -وهو كاتب سابق في صحيفة البلاد السعودية- في اعتذاره "يزعمون أنني تطاولت عليك وأنا الذي استحضرك دائما كقدوة (...) والله لم أكتب ما كتبت إلا بدافع الحب للنبي الأكرم لكنني أخطأت وأتمنى أن يغفر الله خطئي، وأن يسامحني كل من شعر بالإساءة".

وكانت السلطات السعودية قد أفرجت لفترة قصيرة أيضا عن الناشط الحقوقي والسياسي محمد البجادي هذا الصيف لكنه أعيد إلى السجن بعد أيام من إطلاق سراحه.

يشار إلى أن السعودية ترفض انتقاد الدول الغربية والجماعات الحقوقية لسجلها في مجال حقوق الإنسان.

وأصدر مجلس الوزراء السعودي بيانا أمس الاثنين جاء فيه أن المملكة "تعمل على حماية وتعزيز حقوق الإنسان بما يحافظ على هويتها وثقافتها ومكتسباتها ورعاية مواطنيها انطلاقا من تمسكها بكتاب الله".

المصدر : وكالات

التعليقات