نقابة الصحفيين الفلسطينيين تحدثت عن اعتقال ستة صحفيين واستهداف آخرين (الجزيرة نت)

لبيب فهمي-بروكسل

اتهم الاتحاد الدولي للصحفيين حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بشن حملة واسعة على الصحفيين في قطاع غزة.

وقال الاتحاد -ومقره في بروكسل- في بيان إنه يضم صوته إلى صوت نقابة الصحفيين الفلسطينيين للمطالبة بالإفراج فورا عن ستة صحفيين اعتقلتهم قوات الأمن التابعة لحماس.

وتحدث عن "مناخ ترهيب" يستهدف الصحافة في غزة، ويثبت مجددا أن "حماس تكره حرية الصحافة"، حسب قوله.

وقال رئيس الاتحاد جيم بوملحة إن الصحفيين الستة محتجزون دون توجيه أي تهمة لهم، وإن عائلاتهم وزملاءهم "يعيشون في خوف من مداهمات واعتقالات".

ووفقا للمنظمة، التي استندت إلى رواية نقابة الصحفيين الفلسطينيين، فإن أجهزة الأمن في غزة اعتقلت الصحفيين الستة خلال عمليات دهم جرت يومي الأحد والاثنين الماضيين.

والمعتقلون الستة هم حجي عبد الكريم، وحسين عبد الجواد كرسوع، وبسام درويش، وأشرف أبو خسوان، ومصطفى مقداد، حسب ما ورد في بيان الاتحاد الدولي للصحفيين.

وقالت نقابة الصحفيين الفلسطينيين إن الأجهزة الأمنية اعتقلت أيضا أفراد أسرة مراسل إذاعة الحرية في غزة جمعة أبو شومر لإجباره على تسليم نفسه.

وقال الاتحاد الدولي للصحفيين إنه يدعم معارضة نقابة الصحفيين الفلسطينيين التدخل السياسي في شؤون الصحفيين، داعيا كافة القوى السياسية إلى احترام استقلال الإعلام، ومشيدا بدور نقابة الصحفيين الفلسطينيين.

المصدر : الجزيرة