إدانات لحبس صحفي تايلندي "أهان" الملك
آخر تحديث: 2013/1/24 الساعة 17:20 (مكة المكرمة) الموافق 1434/3/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/1/24 الساعة 17:20 (مكة المكرمة) الموافق 1434/3/13 هـ

إدانات لحبس صحفي تايلندي "أهان" الملك

ملك تايلند بوميبون أدولياديج يحظى بتقديس كامل وحصانة مطلقة (لأوروبية)
حكمت محكمة تايلندية بالسجن عشر سنوات على الصحفي سوميوت بروكساكاسيمسوك لإدانته بـ"إهانته الذات الملكية"، في واحدة من أقسى العقوبات التي تفرض بموجب "قانون عيب الذات الملكية" المثير للجدل، وهو حكم قوبل بإدانات من الاتحاد الأوروبي وجماعات حقوقية دولية.

وأدانت المحكمة الجنائية في بانكوك بروكساكاسيمسوك، وهو رئيس تحرير سابق لمجلة "فويس أوف ذا أوبرسد" المؤيدة لرئيس الوزراء السابق تاكسين شيناواترا، والتي أغلقت بتهمة نشر مقالات في عام 2010 تحتوي على إساءة بحق الملك بوميبون أدولياديج.

وقال مدعون -في تقرير صدر يوليو/تموز 2011- إن المقالات انتقدت دور شخصية خيالية يقصد بها الملك.

وأدان نشطاء حقوقيون الحكم على بروكساكاسيمسوك الذي اقتيد إلى المحكمة مكبلا بالأغلال بعد احتجازه في السجن عامين دون كفالة.

وقالت بعثة الاتحاد الأوروبي في تايلند إن الحكم يقوض حق حرية التعبير، "وفي نفس الوقت يؤثر على صورة تايلند كمجتمع حر وديمقراطي".

كما استنكرت منظمة هيومن رايتس ووتش -ومقرها نيويورك- الحكم، ودعت إلى تعديل "قانون عيب الذات الملكية".

وتشير جماعات حقوقية تايلندية إلى أن النخبة التي تحظى بالنفوذ في تايلند تستغل هذا القانون لإسكات المعارضين السياسيين، ومنهم مؤيدو الجماعات الموالية لتاكسين.

وكانت رئيسة الوزراء التايلندية ينجلوك شيناواترا شقيقة تاكسين قد وعدت في حملتها الانتخابية عام 2011 بتعديل القانون -الذي تصل العقوبة بموجبه إلى السجن 15 عاما- لكنها تراجعت عن ذلك منذ توليها السلطة، مما سبب انقسامات بين أنصارها.

المصدر : وكالات

التعليقات