أمنستي تدعو البحرين لإطلاق حقوقي
آخر تحديث: 2012/7/11 الساعة 17:08 (مكة المكرمة) الموافق 1433/8/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/7/11 الساعة 17:08 (مكة المكرمة) الموافق 1433/8/22 هـ

أمنستي تدعو البحرين لإطلاق حقوقي

نبيل رجب (وسط) سبق أن اعتقل في مايو الماضي بتهمة الإساءة لوزير الداخلية البحريني (رويترز-أرشيف)

دعت منظمة العفو الدولية (أمنستي إنترناشيونال) اليوم سلطات البحرين للإفراج فورا عن نبيل رجب، وهو ناشط حقوقي بحريني قضت محكمة بحرينية أول أمس الاثنين بسجنه ثلاثة أشهر بتهمة استخدام عبارات في موقع تويتر اعتبرت مسيئة لسكان منطقة المحرق القريبة من العاصمة المنامة، وطلبت المنظمة الدولية إلغاء الحكم الصادر بحق رجب "لأنه ينتهك حقه في حرية التعبير".

وشددت أمنستي في بيان لها على ضرورة أن تعلق السلطات البحرينية على الفور استخدام القوانين الجنائية في انتهاك حرية التعبير بما فيها تجريم عبارات السب والنقد السلمي للحكومة، على أن تلغي هذا الاستخدام فيما بعد.

وكان الناشط المعتقل قد دعا في حسابه على تويتر بداية الشهر الماضي إلى استقالة رئيس الوزراء البحريني الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة بعد زيارته لمنطقة المحرق، وأضاف رجب "الكل يعرف أنه لا شعبية له في المنطقة، ولولا حاجة سكانها للمال لما رحبوا به".

وذكر شهود عيان لأمنستي أن أفرادا ملثمين اعتقلوا رجب ساعات بعد صدور حكم المحكمة، ويترأس الناشط مركز البحرين لحقوق الإنسان وهو عضو اللجنة الاستشارية لفرع أمنستي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

انتقاد شديد
وتقول مديرة فرع أمنستي سارة ليا وينسن "إذا كانت من إساءة قد ارتكبت فهي تلك التي تقوم بها الحكومة البحرينية التي تذكر المواطنين بأنهم غير أحرار في التعبير عن آرائهم السياسية".

واعتبرت سارة أن اعتقال ملثمين لأحد رموز النشطاء السلمين المدافعين عن حقوق الإنسان "أمر يثير الضحك رغم أن واقع الحال مأساوي" على حد وصفها.

وذكر محمد الجيشي -محامي نبيل رجب- أنه تقدم باستئناف على قرار المحكمة وتقرر أن ينظر في طلب الطعن في 11 سبتمبر/أيلول المقبل، وعبر المحامي عن تفاجئه بأن تصدر المحكمة حكمها الابتدائي في غضون ساعات ويتم اعتقال موكله دون انتظار قرار محكمة الاستئناف كما جرت العادة.

للإشارة فإن السلطات وجهت جملة من التهم لرجب خلال الأشهر القليلة الماضية، ترى أمنستي أن فيها انتهاكا لحقوقه ولا سيما حقه في حرية التعبير، فقد تم اعتقاله بين 8 مايو/أيار الماضي و28 من الشهر نفسه بتهمة الإساءة لوزير الداخلية وتم تغريمه 300 دينار (800 دولار)، كما اتهم في مناسبة أخرى باستعمال شبكات التواصل الاجتماعي للتحريض على تنظيم مظاهرات ومسيرات غير قانونية.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات