أوضاع صعبة للاجئين الصوماليين
آخر تحديث: 2012/6/20 الساعة 14:53 (مكة المكرمة) الموافق 1433/8/1 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: القضاء العراقي يصدر مذكرة اعتقال بحق القيادي الكردي كوسرت رسول
آخر تحديث: 2012/6/20 الساعة 14:53 (مكة المكرمة) الموافق 1433/8/1 هـ

أوضاع صعبة للاجئين الصوماليين

أطباء بلا حدود تحذر من أزمة غذاء وأوبئة قد تجتاح مخيم داداب (الجزيرة نت)
وصفت منظمة أطباء بلا حدود مخيم داداب للاجئين الصوماليين في شمال شرق كينيا بأنه عبارة عن "أشباح الحياة"، وقالت إن نصف مليون لاجئ يعيشون في أوضاع تفتقر إلى الأمن. وأكدت وجود حاجة عاجلة لبدائل أخرى لهؤلاء. 

وجاء في ورقة إعلامية أصدرتها منظمة أطباء بلا حدود في "يوم اللاجئين العالمي"، أنه بعد مرور سنة على الأزمة الإنسانية، انخفضت معدلات سوء التغذية والوفيات في داداب إلى ما قبل مستويات حالة الطوارئ، لكن الوضع في المخيمات يبقى غير مقبول، وسوف يستمر دون حدوث تغييرات مهمة.  

وحذرت ممثلة أطباء بلا حدود في كينيا الدكتورة إلينا فيليلا من أزمة غذائية قد تحدث، وكذلك وباء حصبة قالت إنه سيجتاح مخيم داداب في حال عدم المسارعة بالبحث عن حل. وأوضحت إلينا "أن داداب لم يعد ملجأ، ومن الواضح أن النموذج الحالي من المخيمات لم يعد يعمل بنجاح".

وتشمل الخيارات الممكنة التي عرضتها منظمة أطباء بلا حدود، حث المجتمع الدولي على السماح لمزيد من اللاجئين بالإقامة في الخارج، ونقل اللاجئين إلى منطقة أكثر أماناً في مخيمات بأحجام يمكن التحكم فيها وفي إدارتها، وإتاحة فرص للاجئين تمكنهم من المزيد من الاعتماد على الذات.

وتقول فيليلا إن مخيم اللاجئين لا يمثل حلاً طويل الأجل، وطالما لا تتخذ أي خطوات عملية وإجرائية، فسوف يستمر اللاجئون الصوماليون في دفع الثمن.

وتدير منظمة أطباء بلا حدود في أحد مخيمات داداب الخمسة مستشفى يضم 300 سرير. ويوجد حالياً أكثر من 850 طفلا يعانون من سوء التغذية الحاد تم إلحاقهم ببرنامج التغذية. وينجز العاملون في المنظمة 14 ألف استشارة طبية كل شهر، ويدخلون ألف لاجئ إلى المستشفى.  

ويعتبر مخيم داداب -الذي تأسس عام 1991 بعد سقوط الحكومة المركزية في الصومال- أكبر مخيم في العالم، حيث يضم مئات الآلاف من اللاجئين غالبيتهم من الصوماليين، وفق تقديرات منظمات الإغاثة الدولية.

المصدر : الجزيرة

التعليقات