بيلاي تتهم النظام السوري بارتكاب جرائم
آخر تحديث: 2012/6/18 الساعة 17:16 (مكة المكرمة) الموافق 1433/7/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/6/18 الساعة 17:16 (مكة المكرمة) الموافق 1433/7/29 هـ

بيلاي تتهم النظام السوري بارتكاب جرائم

بيلاي طالبت الحكومة السورية بالتوقف الفوري عن استخدام الأسلحة الثقيلة وقصف المناطق السكنية (الأوروبية-أرشيف)
اتهمت مفوضة الأمم المتحدة العليا لحقوق الإنسان نافي بيلاي دمشق مجددا بارتكاب جرائم ضد الإنسانية. وطالبت اليوم الاثنين من جنيف الحكومة والمسلحين المعارضين بالكف عن انتهاك حقوق الإنسان.

وصرحت بيلاي في افتتاح الجلسة العشرين لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بأنه يتوجب على الحكومة السورية أن تتوقف فورا عن استخدام الأسلحة الثقيلة وقصف المناطق السكنية "لأن هذه الأفعال تشكل جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب أخرى ممكنة". وأضافت "الوضع في سوريا آخذ في التدهور، وزادت معاناة المدنيين بصورة كبيرة".

وشددت على ضرورة محاكمة المسؤولين عن الهجمات ضد مراقبي الأمم المتحدة في سوريا.

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت عن تعرض مراقبيها لهجوم عندما كانوا يتوجهون إلى بلدة الحفة في وقت سابق هذا الشهر للتحقق من أخبار عن وقوع مجزرة.

وأشارت إلى أن الوضع في سوريا يستمر في التدهور، وقد ازدادت معاناة المدنيين بشكل كبير، مشيرة إلى تعليق بعثة الأمم المتحدة عملها يوم 15 يونيو/حزيران الجاري.

وأكدت بيلاي أن الوضع في سوريا يشكل أيضاً خطراً كبيراً على مراقبي الأمم المتحدة الذين علقوا عملهم ولم يعودوا يقومون بدوريات.

وشددت مفوضة الأمم المتحدة على ضرورة وقف انتهاكات حقوق الإنسان ضد الشعب السوري. كما حثت المجتمع الدولي على تجاوز انقسامه والعمل لوضع حد للعنف في سوريا.

ووفق حصيلة للمرصد السوري لحقوق الإنسان -الخميس الماضي- فإن أعمال القمع والمعارك بين الجيش والمعارضة أوقعت 3353 قتيلا منذ 12 أبريل/نيسان الماضي، وهو تاريخ دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ، والذي كان من المفترض أن يشرف عليه المراقبون.

المصدر : وكالات

التعليقات