منصور الكيخيا معارض ليبي بارز لنظام القذافي (الجزيرة نت)
أعلنت السلطات الليبية أنها عثرت على رفات منصور الكيخيا، المعارض البارز لنظام العقيد الراحل معمر القذافي، وذلك بعد أكثر من 22 عاماً من اختطافه من مصر وقتله على أيدي أجهزة النظام السابق.

وقالت السلطات إنها عثرت على رفات الكيخيا في منزل بالعاصمة طرابلس بناء على معلومات قدمها رئيس جهاز مخابرات النظام السابق عبد الله السنوسي.

وقالت وزارة الخارجية الليبية في بيان إنها ستقيم حفلاً تأبينياً للكيخيا في مطلع ديسمبر/كانون الأول القادم ونقل جثمانه إلى مدينة بنغازي مسقط رأسه لدفنه هناك.

وكان محمود الكيخيا شقيق الراحل قد كشف خلال الأيام الماضية عن أن الجثة التي عثر عليها مؤخرا في أحد المنازل بالعاصمة طرابلس تعود لأخيه منصور الذي اختطف من مصر 1991.

والكيخيا، الذي ولد عام 1931، كان سياسيا ودبلوماسيا محنكا ومعارضا بارزا لنظام القذافي، وقد تدرج في مناصب رسمية مهمة في السلك الدبلوماسي، وعيّن في منصب الممثل الدائم لليبيا في الأمم المتحدة بين أعوام 1975 و1980، ثم استقال بعد ذلك وانضم إلى صفوف المعارضة الليبية.

وقد اختفى في ظروف غامضة أثناء مشاركته في اجتماع مجلس أمناء المنظمة العربية لحقوق الإنسان بالقاهرة.

المصدر : الجزيرة,يو بي آي