محمد التاج يقبع في سجون الاحتلال
منذ العام 2003 (الجزيرة)
قال مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولص إن وضع الأسير في سجون الاحتلال محمد التاج "يزداد صعوبة وسوءا، وإن اعتماده على الجهاز المزود للأكسجين يزداد".

وأضاف بولص خلال زيارته للتاج في سجن هداريم أن الأسير "يجد صعوبة في ممارسة حياته الإنسانية والعادية، وهو لا يقوى على الحركة وحتى الكلام أو الأكل".

وأشار إلى أن الأسير القابع في سجون الاحتلال منذ عام 2003 والمحكوم بالسجن 16 عاما، لا يزال ينتظر إجراء فحص طبي له وورود تقرير من المخابرات العامة عنه قبل مثوله أمام لجنة الإفراجات المبكرة.

وفي وقت سابق أجلت جلسة كانت قد حددت للأسير التاج بسبب عدم توفر إنجاز تلك التقارير. وفي سياق متصل ذكر بولص أنه تم نقل الأسير سامر البرق إلى سجن هداريم بعدما تم إصدار أمر إداري جديد بحقه لمدة ثلاثة أشهر.

المصدر : الجزيرة