الصحفي اللبناني فداء عيتاني عند وصوله إلى مطار بيروت (الجزيرة)

وصل الصحفي اللبناني فداء عيتاني مساء أمس الخميس إلى بيروت على متن طائرة تابعة للخطوط الجوية التركية وقادمة من إسطنبول، حيث أُعد له استقبال عائلي ورسمي في مطار بيروت الدولي شارك فيه وزير الإعلام وليد الداعوق.

وقال عيتاني -للصحفيين على أرض المطار- إن الثورة السورية شهدت "تطورات غير مرضية" في الأشهر الثلاثة الأخيرة، وحذر من أنها "في خطر".

وأشار الصحفي إلى وجود تسعة لبنانيين آخرين ما زالوا قيد الأسر، وطالب السلطات في بلده بالقيام بعمل شيء ما من أجلهم.

وكان عيتاني -الذي يعمل لمصلحة قناة أل بي سي التلفزيونية اللبنانية- يغطي نشاط المعارضة السورية عندما احتجزته مجموعة سورية معارضة منذ أيام في سوريا، وأطلقت سراحه مساء الأربعاء، ووصل إلى السفارة اللبنانية في أنقرة تمهيدا لعودته إلى لبنان، بعدما كان قد عبر ليلا الحدود السورية وتوجه إلى الجانب التركي.

وكان الصحفي اللبناني قد وُضع قيد الإقامة الجبرية لدى "لواء عاصفة الشمال" التابع للجيش السوري الحر في مدينة إعزاز بحلب في السابع والعشرين من الشهر الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات