المدنيون أبرز ضحايا الصراع في أفغانستان (رويترز)
حذر رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر المنتهية ولايته بأفغانستان من أن النزاع المسلح الدائر هناك قد أخذ منعطفًا نحو الأسوأ بالنسبة للمدنيين، وأن البلاد مقبلة على أزمة إنسانية خانقة.

جاء ذلك في بيان أصدره ريتو شتوكر اليوم بمناسبة انتهاء عمله بأفغانستان، الذي استمر سبع سنوات.

ووفق بيان شتوكر الذي حصلت الجزيرة نت على نسخة منه فإن الجماعات المسلحة المحلية منتشرة بكل مكان "وبات من الصعب بشكل متزايد على السكان الأفغان العاديين الحصول على الرعاية الصحية".

ويضيف أن "المعاناة الناجمة عن الوضع الاقتصادي أو الظروف المناخية القاسية أو الكوارث الطبيعية أصبحت أكثر انتشارًا، والأمل في المستقبل يتراجع على نحو مطرد".

كما عبر المسؤول الإنساني الدولي عن قلقه من أن يصبح الحفاظ على ظروف احتجاز مقبولة داخل سجون أفغانستان أكثر صعوبة مع انسحاب القوات الدولية.

المصدر : الجزيرة