مقتل كاتب سوري تحت التعذيب
آخر تحديث: 2012/10/7 الساعة 18:01 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/10/7 الساعة 18:01 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/22 هـ

مقتل كاتب سوري تحت التعذيب

النظام السوري اتُهم بممارسة التعذيب ضد معارضيه (الجزيرة)

قال أقرباء وناشطون من المعارضة السورية إن الكاتب والباحث السياسي السوري محمد نمر المدني (51 عاما) الذي اعتقل أواخر أغسطس/آب الماضي توفي "تحت التعذيب"، وسلم جثمانه الأحد إلى عائلته في منطقة دمر البلد قرب العاصمة دمشق.

وأكد أحد أقرباء الكاتب طلب عدم الكشف عن هويته لوكالة الأنباء الفرنسية أن العائلة كانت على علم منذ الخميس الماضي بوفاته تحت التعذيب قبل عشرة أيام.

وأضاف المصدر نفسه أن محمد نمر المدني اعتقل للمرة الأولى وأمضى ما يقارب ثلاثة أشهر في السجن، وبعد إطلاق سراحه بحوالي خمسة أشهر اعتقلوه مجددا من منزله.

وأعلنت صفحات تنسيقيات الثورة السورية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، ومنها صفحة تنسيقية مدينة دمر في ريف دمشق مسقط رأس الكاتب وصفحة "الثورة السورية باللغة الفرنسية"، مقتل محمد نمر المدني في سجون السلطات السورية وتسليم جثمانه لعائلته.

والكاتب محمد نمر المدني من مواليد دمر عام 1961، وهو حاصل على إجازة في الأدب الفرنسي، ومتخصص في أبحاث الأديان والمذاهب والفرق، ومتخصص أيضا في أبحاث ما تعرف بمحرقة الهولوكوست، بحسب ما جاء في صفحته الإلكترونية، وقد طبع له أكثر من مائة كتاب.

كما عمل الكاتب الراحل في مجال الأبحاث والترجمة لا سيما ترجمة النصوص المسرحية، كما ذكرت تنسيقيات الثورة السورية أن المدني عمل "مراسلا سريا" لمحطات أجنبية. وهو متزوج ولديه ثلاثة أطفال.

المصدر : وكالات

التعليقات